رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

فاز بهدفين نظيفين

الوداد المغربي بطل دوري أبطال إفريقيا بالفوز على الأهلي

النبأ

توج الوداد المغربي بطل دوري أبطال إفريقيا، للمرة الثالثة فى تاريخه بعد الفوز على الأهلي بهدفين دون رد، سجلهما زهير المترجي، فى الدقيقتين 15 و48  في المباراة النهائية التي أقيمت مساء اليوم السبت على المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

الوداد المغربي بطل دوري  أبطال إفريقيا بالفوز على الأهلي بهدفين نظيفين 

تمكن الوداد المغربي من تجريد الأهلي من لقبه الذي توج به في آخر نسختين، ليحصل الفريق المغربي على اللقب الثالث في تاريخه، فيما لم ينجح المارد الأحمر في الابتعاد بألقابه الإفريقية ليتوقف عند اللقب العاشر.

وسجل هدفي الوداد في مباراة اليوم نجمه زهير المترجي في الدقيقتين 15، 48.

بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوي في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي محمد هاني وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وعلي معلول، وفي الوسط أليو ديانج وحمدي فتحي وأحمد عبد القادر، وثلاثي المقدمة طاهر محمد وحسين الشحات وبيرسي تاو.

وحرمت العارضة جاي مبينزا لاعب الوداد من الهدف الأول بعدما تصدت لتصويبة صاروخية من أقدامه في الدقيقة 11.

واستمر ضغط لاعبي الوداد وكثفوا من هجماتهم على مرمى الأهلي إلى أن نجح زهير المترجي في تسجيل أول أهداف اللقاء في الدقيقة 15 من تصويبة قوية لم ينجح الشناوي في التعامل معها وتسكن الشباك.

بعد هدف الوداد الأول بحث لاعبيه عن الهدف الثاني حيث أرسل أيوب العملود كرة داخل منطقة جزاء الأهلي في الدقيقة 15  أبعدها محمد هاني من القائم الثاني.

وفي الدقيقة 20 بدأت أولى محاولات الأهلي الهجومية بتصويبة قوية من قدم طاهر محمد طاهر ارتطمت في أحد أقدام لاعبي فريق الوداد وتحولت إلى ركلة ركنية.

وأضاع ياسر إبراهيم هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 14 بعدما وصلته عرضية علي معلول من الركلة الركنية لكن مدافع الفريق الأحمر سدد الكرة برأسيه بجوار القائم الأيمن لحارس الوداد لتضيع أخطر فرص الفريق المصري.

ووسط محاولات الأهلي لإدراك التعادل وصلت الكرة إلى يحيى جبران في الدقيقة 31 ليمررها إلى الكونغولي جاي مبينزا داخل منطقة الجزاء لينجح في السيطرة عليها ويراوغ ياسر إبراهيم ويسددها قوية لتمر بجوار القائم الأيسر لمحمد الشناوي وتضيع فرصة خطيرة للفريق المغربي لتسجيل الهدف الثاني.

ونجح فرحان مدافع فريق الوداد المغربي في إبعاد كرة خطيرة من أمام أقدام بيرسي تاو في الدقيقة 34 لتتحول إلى ركلة ركنية نفذها علي معلول على رأس طاهر محمد الذي سددها بجوار القائم الأيمن لحارس أصحاب الأرض.

ومرر علي معلول كرة بينية في الدقيقة 38 وصلت سهلة في يد حارس الفريق المغربي قبل أن تصل إلى طاهر محمد طاهر المتواجد على حدود منطقة جزاء الوداد.

وحصل حسين الشحات على ركلة حرة مباشرة من الناحية اليمنى في الدقيقة 41 نفذها علي معلول داخل منطقة الجزاء لكن أحمد التكناوتي أبعد الكرة بقبضة يده بيعده تمامًا عن منطقة جزاء فريقه.

وتسلم صاحب الهدف زهير المترجي الكرة على خدود منطقة جزاء الأهلي لينطلق ويرواغ ياسر إبراهيم ويرسلها عرضية ليبعدها أيمن أشرف إلى ركلة ركنية، ليحصل أمين فرحان على البطاقة الصفراء بعد تعطيله للعب.

ومرت الدقائق المتبقة من عمر الشوط الأول، لينتهي بتقدم الوداد المغربي بهدف نظيف والذي سجله زهير المترجي في الدقيقة 15 من تصوية قوية.

الشوط الثاني

مع بداية صافرة هذا الشوط باغت فريق الوداد نظيره الأهلي بهدف ثاني عن طريق زهير المترجي في الدقيقة 47 حيث تلقى كرة عرضية من الناحية اليمنى سددها في المرة الأولى تصدى لها محمد الشناوي لترتد له مجددًا ويضعها داخل الشباك معلنًا ثاني أهدافه في اللقاء.

بعد هدف الوداد دفع موسيماني مدرب الأهلي بالثنائي محمد مجدي أفشة ومحمد شريف بدلًا من حسين الشحات وأحمد عبد القادر من أجل زيادة الفاعلية الهجومية للفريق الأحمر.

وعلى الرغم من تسجيل الوداد للهدف الثاني لم تنقطع محاولات الفريق المغربي على مرمى الأهلي، ليرسل داودي كرة عرضية داخل منطقة الجزاء أبعدها دفاع الفريق الأحمر، ثم أنقذ أيمن أشرف عرضية من جاي ميينزا في الدقيقة 53.

وحصل أليو ديانج على بطاقة صفراء بعد تدخله العنيف على قدم لاعب الوداد في وسط الملعب ليحتسبها فيكتور جوميز حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة لكنها لم تشكل خطورة على مرمى الشناوي.

وأرسل علي معلول في الدقيقة 65 كرة عرضية داخل منطقة جزاء الوداد أبعدها الدفاع دون خطورة على مرمى التكناوتي.

وحصل الأهلي على ركلة حرة مباشرة من الناحية اليمنى حولها محمد مجدي أفشة داخل منطقة الجزاء ليرتقي لها ياسر إبراهيم لكن رأسيته علت عارضة التكناوتي ومرت بسلام في الدقيقة 68.
وقبل نهاية المباراة بـ20 دقيقة أشرك موسيماني الثنائي عمرو السولية وصلاح محسن بدلًا من حمدي فتحي ومحمد هاني وذلك في تغيير الهدف منه تنشيط منطقة الوسط وخط المقدمة مع الاعتماد على طاهر محمد في مركز الظهير الأيمن.

وفي الدقيقة 74 تهيأت الكرة على حدود منطقة جزاء الوداد ليطلق محمد مجدي أفشة كرة قوية تصدى لها أحمد التكناوتي حارس مرمى الوداد ببراعة حارمًا صانع ألعاب الفريق الأحمر من التسجيل.

وأطلق ظهير أيسر الأهلي علي معلول تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكنها علت عارضة التكناوتي بسنتيمترات قليلة وتضيع محاولة خطيرة للمارد الأحمر لتقليص النتيجة.

وفي الدقيقة 82 حرم أحمد التكناوتي الأهلي من تقليص النتيجة بعدما تصدى لفرصة محققة من صلاح محسن، داخل منطقة الجزاء ليتصدى لها ببراعة، لتصل إلى محمد شريف لكن دفاع الوداد المغربي وضع أقدامه وأبعد الكرة في الوقت المناسب.

وعاد التكناوتي ليفرض نفسه واحدًا من نجوم المباراة بعدما أبعد الكرة الخطيرة من أمام بيرسي تاو لاعب الأهلي في الدقيقة 82.

ودفع وليد الركراكي مدرب الوداد المغربي بتغييران في صقوف بإشراك تسومو وعبد الإله حيمود بدلًا من زهير المترجي وجاي مبينزا قبل نهاية المباراة.