رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

أبرزها نهائي دوري أبطال إفريقيا

خمس أزمات تواجه إيهاب جلال قبل مواجهتي غينيا وإثيوبيا بتصفيات كأس الأمم الإفريقية

إيهاب جلال
إيهاب جلال

خمس أزمات تواجه إيهاب جلال، المدير الفني لمنتخب مصر  فى أول ظهور رسمي  قبل مواجهتي غينيا وأثيوبيا  بتصفيات كأس الأمم الإفريقية القادمة في كوت ديفوار.

خمس أزمات تواجه إيهاب جلال  فى أول ظهور رسمي مع جهاز الفراعنة

يستعد منتخب مصر لكرة القدم، لأولى مواجهاته الرسمية بتصفيات كأس الأمم الأفريقية القادمة المقرر إقامتها فى كوت ديفوار، حيث سيخوض مباراتين أمام غينيا فى القاهرة وإثيوبيا خارج الديار، فى أول ظهور رسمي للجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة إيهاب جلال  ومعه محمد شوقى وأحمد حسام وعصام الحضري. 

ورغم سهولة اللقائين من الناحية النظرية  إلا أن جلال، ورفاقه يواجهون عدد هائل من الضغوط  المتعلقة بالإختيارات سواء باللاعبين المحترفين أو المحليين فى ظل إنشغال  محمد صلاح،مع فريقه ليفربول الإنجليزي  بنهائي  دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد  الذى سيقام فى فرنسا قبل تجمع المنتخب الوطنى بأيام قلائل ومدي تأثر قائد المنتخب الوطنى، بنتيجة المباراة سواء إيجابا فى حالة الحصول علي اللقب الأوروبي  أو سلبا أذا حصل ريال مدريد على البطولة.

نفس الأمر سيواجه إيهاب جلال  مع لأعبي الأهلي  اللذين ينوي أستدعائهم في التجمع المقبل والذى سوف يعقب نهائي دوري أبطال إفريقيا فى المغرب مع الوداد المغربي حيث ينوي ضم محمد الشناوي ومحمد هاني ومحمد عبد المنعم ومجدي أفشة وعمرو السولية وحسين الشحات ومحمد شريف.

وبدون شك أن فوز الأهلي، باللقب القاري خارج الديار، على حساب الفريق المغربي  سوف يسهل كثيرا من مأمورية المدير الفني للمنتخب الوطني، ورفاقه  حيث سيعود لاعبي الفريق الأحمر  ، من المغرب وهم في حالة معنوية مرتفعة  تساعدهم على التألق فى لقائي مصر أمام غينيا ثم إثيوبيا.

فى المقابل جلال،  يخشى سقوط الأهلي فى المغرب الأمر قد يؤثر بالسلب على معنويات لاعبيه.

فى الوقت نفسه يواجه جلال، ضغوط نفسية هائلة بعد ما  تردد عن  إتفاقه غير المعلن مع إدارة الأهلي على التخلي عن عدد من اللاعبين الدوليين  قبل لقاء الأهلي وإيسترن كومباني، المقرر إقامته يوم 15 يونيو المقبل  والذى تم تأجيله بناء على إتفاق بين الأهلي ورابطة الأندية المحترفة مقابل أن يلعب الفريق الأحمر، دون لاعبيه الدوليين، خلال فترة الأجندة الدولية من 30 مايو إلى 14 يونيو. 

وخلال الساعات الماضية، أثار نادي الزمالك، وجهازه الفني بقيادة البرتغالي جوسفالدو فيريرا  أزمة جديدة تم تصديرها إلى الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة إيهاب جلال  مفادها ان الزمالك، يطلب أعفاء لاعبيه الدوليين من لقاء المنتخب الودي أمام كوريا الشمالية، المقرر إقامته يوم 14 يونيو المقبل اى قبل لقاء القمة  مع الأهلي، بخمسة أيام فقط والمقرر له يوم 19 من نفس الشهر.

ويواجه إيهاب جلال ورفاقه أزمة فنية فى ظل أن معظم العناصر الأساسية التي ينوي ضمها عائدة من الإصابة خاصة ثلاثي الأهلي عمرو السولية وحمدي فتحي ومحمد عبد المنعم  حيث سيراقبهم في لقاء الأهلي أمام الوداد المغربي فى نهائي دوري أبطال إفريقيا كما ينتظر جلال  ، شفاء طارق حامد، الذى غاب عن لقاءات فريقه الأخيرة للإصابة  ونفس الحال مع أحمد حجازي، نجم دفاع إتحاد جدة السعودي، الغائب عن الملاعب منذ نهأئيات كأس الأمم الأفريقية فى الكاميرون، لكن فضل ضمه للإستفادة من خبراته في ظل أهتزاز مستوي محمود حمدي الونش  ، نجم دفاع الزمالك. 

ويدرس الجهاز الفني للمنتخب الوطني إستدعاء عدد من الوجوه الجديدة التي لمعت مع أنديتها فى الدوري خاصة محمد إبراهيم وباسم مرسي ثنائي سيراميكا كليوباترا وأحمد عاطف، هداف فيوتشر ومصطفي شلبي جناح إنبي ومحمد الشامي وأحمد مدبولي وعبد الرحمن مجدي   بجانب نجوم بيراميدز عبد الله السعيد ورمضان صبحي وعمر جابر وأسامة جلال وعلى جبر وإبراهيم عادل ومحمد حمدي. 

وسيكون معهم عمر كمال عبد الواحد وإمام عاشور  الثنائى الذى ثبت أقدامه مع المنتخب الوطنى فى عهد كيروش.

 وأكد إيهاب جلال، إنه سوف يسعي لإكمال ما بناه  الجهاز الفني السابق للمنتخب الوطني الذى كان يقوده البرتغالي  كارلوس كيروش.

وكان المنتخب الوطنى أعلن عن قائمة اللاعبين المحترفين اللذين سيتم أستدعاؤهم لتجمع المنتخب الوطنى، وأبرزهم محمد صلاح ومحمد النني ومصطفي محمد ومحمود حسن تريزيجيه وأحمد ياسر ريان  وعمر مرموش وكريم حافظ  وسام مرسي مع استبعاد محمود كهربا.