رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مخالفات أضرت بطلاب الأول والثاني الثانويين والتعليم تأمر بمراجعة البيانات

النبأ

وجهت وزارة التربية والتعليم، جميع المديريات والإدارات التعليمية والمدارس، أبريل الماضي، بمراجعة بيانات طلاب الأول والثاني الثانوي، المؤثرة في الاختبارات الإلكترونية والتي تشمل اللغة الأول والثانية والشعبة والتخصص، موضحة أنه تم اكتشاف خلل بهذه المراجعات وعمل تعديلات دون إبلاغها، الأمر الذي ترتب عليه إحالة المتسبب في ذلك للتحقيق.

تفاصيل مهمة حول الأسباب التي أضرت بـ طلاب الأول والثاني الثانوي

وأضافت الوزارة في خطاب موجه للمديريات، أن التعليمات التي خالفها المسؤولين عن امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي تمثلت أيضًا في الإهمال في التأكيد على طلاب الدمج والمناول بهذه الصفوف بالمدرسة على قاعدة البيانات المركزية وطباعة تقارير المراجعة المتاحة عن طريق التطبيق الإلكتروني الخاص بالمدارس عبر بوابة ومركز المعلومات.

ونوهت الوزارة إلى أن التعليمات أيضًا تمثلت في طباعة الكشوف الإلكترونية لـ طلاب الأول والثاني الثانوي، بما هو مقيد بسجلات شؤون الطلاب بالمدرسة واستيفاء الاعتمادات اللازمة على الكشوف عن طريق المدرسة والإدارة التعليمية ثم تسليمها لقسم الإحصاء لتسجيل الاعتماد الإلكتروني لشكوف بيانات طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي على قاعدة البيانات المركزية.

حصر طلاب الأول والثاني الثانوي المتضررين من تعديل البيانات

وأكدت الوزارة أن مخالفة جميع هذه التعليمات أدى إلى إلحاق ضرر بالغ بطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي في الامتحانات الإلكترونية، لذلك تم التوجيه بفتح تحقيقات عاجلة في هذه الأمور للوقوف على أسبابها.

وأكد مصدر مسؤول بوزارة التربية والتعليم، أنه يجري حاليًا حصر طلاب الأول والثاني الثانوي، الذين تضرروا من تعديل هذه البيانات في الامتحانات بالتسنيق مع جميع المديريات والإدارات التعليمية، أنه سيتم اتخاذ القرار المناسب بشأنهم عقب الانتهاء من الحصر والوقوف على نتائج التحقيقات التي تجري مع مسؤولي الامتحانات.