رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مصرع شخص في حادث تصادم أعلى كوبري السيدة عائشة

حادث تصادم أعلي كوبري
حادث تصادم أعلي كوبري السيدة عائشة

لقي شخص مصرعه في حادث تصادم سيارة ميكروباص بدراجة بخارية أعلى كوبري السيدة عائشة بالقاهرة، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

بلاغ للأجهزة الامنية بمديرية أمن القاهرة 

تلقت غرفة عمليات النجدة بمديرية أمن القاهرة، بلاغًا يفيد بوقوع حادث تصادم سيارة ميكروباص بدائرة بخارية أعلى كوبري السيدة عائشة.

انتقلت الأجهزة الأمنية وسيارات الإسعاف لمكان الحادث وبالفحص والمعاينة الأولية،  تبين وقوع حادث تصادم سيارة ميكروباص بدراجة بخارية أعلى كوبري السيدة عائشة، أسفر الحادث عن إصابة سائق الدراجة البخارية بكسور وجروح وكدمات بأماكن متفرقة بالجسم ونزيف بالمخ، وتم نقله بواسطة سيارة إسعاف إلى أحد المستشفيات ولفظ أنفاسه الأخيرة أثناء إسعافه.

تم التحفظ على الجثة داخل ثلاجة حفظ الموتى تحت تصرف النيابة العامة، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

انتحار شاب من شرفة منزل بدار السلام 

وفي سياق آخر، لقي شاب مصرعه منتحرا بالقفز من الطابق السادس بأحد العقارات بشارع علي أحمد إسماعيل متفرع من شارع المشير بمنطقة دار السلام بالقاهرة، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

كانت البداية حينما تلقى ضباط مباحث قسم شرطة دار السلام، إشارة من غرفة عمليات النجدة بمديرية أمن القاهرة، بتلقيهم بلاغًا من الأهالي، يفيد بسقوط شاب من أحد العقارات بشارع علي أحمد إسماعيل بدائرة القسم.

على الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية بقسم شرطة دار السلام إلى مكان الواقعة، وتبين العثور على جثة شاب يدعى أحمد 29 عاما، غارقا في بركة من الدماء ومفارقا الحياة.

وكشفت تحريات رجال المباحث، عن أن الشاب كان يعاني من مرض نفسي ويتلقى العلاج، مشيرة إلى أنه قفز من شرفة مسكنهم بالطابق السادس بالعقار رقم 9 بشارع علي أحمد إسماعيل متفرع من شارع المشير بدائرة القسم.

تم إخطار النيابة العامة بالواقعة التي انتقلت لمعاينة مكان الحادث، وأمرت بنقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرفها.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وحُرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق، وأمرت بانتداب فريق من الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية على الجثة لمعرفة أسباب الوفاة وإعداد تقرير مفصل عن الحادث تمهيدًا لدفنها.