رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

إصابة 11 شخصًا فى حادث تصادم على طريق الفيوم بني سويف

حادث تصادم سيارتين
حادث تصادم سيارتين

أصيب 11 شخصًا بكسور وجروح وكدمات بأماكن متفرقة بالجسم واشتباه ما بعد الارتجاج، إثر وقوع حادث تصادم بين سيارة ميكروباص وأخرى نقل على طريق الفيوم بني سويف، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

بلاغ لغرفة عمليات النجدة بمديرية أمن الفيوم 

تلقى اللواء ثروت المحلاوي مساعد أول وزير الداخلية، مدير أمن الفيوم إخطارًا من غرفة عمليات النجدة بمديرية أمن الفيوم، يفيد وقوع حادث تصادم بين سيارتين علي طريق الفيوم بني سويف الجديد ووجود مصابين.

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية وسيارت الإسعاف لموقع الحادث، وتبيّن من خلال الفحص والمعاينة، إصابة 11 شخصًا وهم كل من: محمد جابر إبراهيم 21 سنة وفاطمة ضاحى محمد 54 سنة ويتاح محمد سيد 5 سنوات وأحمد كاشف بسطاوى 21 سنة ومحمد ربيع إسماعيل 29 سنة ومحمد أشرف حسينى 20 سنة ومحمد حسين أحمد 22 سنة ومحمود احمد مؤنس 25 سنة وخلف يوسف عبد الحليم 45 سنة، وآخر مجهول الهوية.

تم نقل المصابين إلى مستشفى الفيوم العام لتلقي العلاج والرعاية الطبية اللازمة.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة المختصة التي فتحت تحقيق في الحادث وطلبت تحريات رجال المباحث حول الحادث للوقوف على أسبابه وملابساته.

مشاجرة بين عائلتين 

وفي سياق آخر، شهدت قرية النصارية التابعة لمركز أبشواي بمحافظة الفيوم، مشاجرة بالأسلحة البيضاء والشوم والحجارة بين عائلتين، اسفرت عن مقتل شخص، وإصابة آخرين، بسبب خلافات على لهو الأطفال وتدخل فيها النساء،وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

بلاغ للأجهزة الامنية بمديرية أمن الفيوم

تلقى اللواء ثروت المحلاوي مساعد أول وزير الداخلية، مدير أمن الفيوم، إخطارًا من العميد خالد حسن، مأمور مركز شرطة أبشواي، يفيد نشوب مشاجرة بين عائلتين ناحية قرية النصارية، استخدمت فيها الأسلحة البيضاء والشوم والحجارة،أسفرت عن مقتل شخص وإصابة آخرين.

على الفور تم الدفع بقوات فض الشغب إلي القرية وتمكنت الأجهزة الأمنية من السيطرة على الموقف والفصل بين الطرفين، كما فرضت الأجهزة الأمنية كوردونا أمنيا حول المكان للقبض علي جميع الأطراف المشاركة في المشاجرة.

التفاصيل كاملة

وبالانتقال إلى المكان وبالفحص وبإجراء التحريات، تبيّن حدوث مشادة كلامية بين عدد من الأشخاص من عائلتين ناحية قرية النصارية،عقب صلاة التراويح.

وأضافت التحريات بأنه أجتمع علي إثرها عدد من الأشخاص من كباراة القرية داخل منزله للصلح بينهم، وأثناء جلسة الصلح، قام أحد الأشخاص يدعي محمد بكري عبد الحميد، في العقد الثالث من العمر،بالتعدى علي آخر يدعي أشرف سعيد نعيمي في العقد الرابع من العمر، بآلة حادة على الرأس ليسقط في بركة من الدماء مفارقا الحياة في الحال وفر هاربا من مسرح الجريمة.

ونشبت المشاجرة بين العائلتين، حيث تم استخدام الأسلحة البيضاء والشوم والحجارة؛ مما أدى إلى حدوث عدد من الإصابات بين الطرفين، وحاول أهالي القرية فض الاشتباك بين الطرفين، إلا أنها لم يتمكنوا من ذلك.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الفيوم، من السيطرة على الموقف وضبط جميع الأطراف المشاركة في المشاجرة قبل هروبهم خارج القرية.

تم نقل الجثة إلى المشرحة ووضعت تحت تصرف النيابة العامة، كما تم نقل المصابين إلي المستشفي وسط حراسة مشددة، لتلقي العلاج والرعاية الطبية اللازمة.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.