رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

تقارير: الهيئة العامة للبترول طلبت كشوف العاملين لترقيات يوليو المقبل

وزير البترول طارق
وزير البترول طارق الملا - كشوفات ترقيات العاملين

أفادت تقارير إعلامية، أن الهيئة العامة للبترول خاطبت معظم شركات القطاع طلبت منهم إعداد كشوفات الترقيات والندب للعاملين لديهم، وذلك ضمن خطة إعداد حركة يوليو.

وبحسب الخطاب الذي نُشرت أجزاء منه:"نتشرف في الإحاطة بأنه في ‏إطار الأعداد ‏للجنة يوليو 2022 (الندب/الترقية) ‏لشغل الوظائف العليا (إشرافي/نمطي)، ‏برجاء التكرم بالتنبيه ‏نحو موافاة الهيئة بترشيحات الشركة ‏في هذا الشأن ‏في موعد غايته الأحد الموافق 10‏/4‏/2022 ‏حتى يتسنى اتخاذ اللازم نحو العرض ‏على السلطة المختصة في الميعاد المناسب ‏مع مراعاة موافاتنا بنسخة Softcopy على CD ‏متضمن اسمها العاملين ‏وكذا ‏الوظائف المرشحين عليها ‏والرقم القومي الخاص بكل منهم مدون بها رقم الهاتف". 

ترقيات وزارة البترول

فضلًا عن موافاة الهيئة العامة في حال الترقية لوظيفة مدير عام إشرافي، بعدد من المستندات كالآتي: 

.  ‏نموذج الرقابة الإدارية (بيانات وظيفة).

. ‏صورة إقرار الذمة المالية أو ما يفيد تقديمه.

. ‏صورة معتمدة لبطاقة الوصف الوظيفي.

. ‏شهادة جزاءات حديثة.

. عدد 2 صورة شخصية.

الهيئة العامة للبترول

‏برجاء التكرم بالالتزام ‏بالموعد المذكور ‏أعلاه ‏علما بأنه لن يتم استلام ترشيحات الشركة في حالت عدم استيفاء المطلوب، أو بعد الميعاد المشار إليه وذلك حتى يتسنى اتخاذ اللازم حتى يتم الانتهاء من إعداد اللجنة (ترقية وندب و….) ‏في الموعد المحدد لها. 

وكان عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية جلسة مباحثات مع وزير الخارجية الأنجولى تيتى أنطونيو ووزيرة الشباب والرياضة الأنجولية أنا باولا والوفد المرافق حيث تم بحث مجهودات التحول الطاقى والتحديات الحالية التى تواجه صناعة البترول والغاز العالمية وخاصة في القارة الأفريقية وسبل توحيد الجهود والتعاون بين الدول الأفريقية لمواجهة هذه التحديات ودعم الاستثمارات فى مجالات الوقود الأحفورى بهدف تمويل مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، فضلًا عن نتائج القمة العالمية للمناخ COP 26 وفرص عرض القضايا والمبادرات الأفريقية خلال القمة العالمية القادمة COP 27 التى ستستضيفها مصر كممثل لقارة إفريقيا.

اجتماع الوزير مع نظيره الأنجولي

وأكد الملا خلال اللقاء أن لدى مصر وأنجولا فرص كبيرة للتعاون فى مختلف مجالات الطاقة وخاصة فى مجال تصدير الغاز المسال، واستعرض الوزير أنشطة شركات قطاع البترول المصرية والمشروعات التى تنفذها أو تساهم فى تنفيذها فى قارة إفريقيا والدول العربية ومنطقة الشرق الأوسط، مشيرًا إلى المباحثات التى تمت مع وزراء ومسئولى الطاقة بقارة إفريقيا خلال مؤتمر إيجبس 2022 ومؤتمر سيراويك بالولايات المتحدة الأمريكية لإعداد المبادرة المصرية عن إفريقيا للتحول الطاقى استعدادًا لإطلاقها خلال القمة العالمية للمناخ COP 27 والتى ستتناول جهود انتقال الطاقة ليس فقط فى إفريقيا ولكن فى الدول النامية أيضًا وتوصيل رسالة للعالم أن هذه الدول تحتاج لتنمية مواردها الطبيعية بالتوازى مع خطط الانتقال الطاقى بما يفيد اقتصادياتها ومصالح شعوبها، مشيرًا إلى أهمية توفير التمويل اللازم والتكنولوجيات المطلوبة للدول الأفريقية لتنفيذ هذه المشروعات.

وأكد الملا على أهمية تكثيف التعاون والتكامل بين الدول الأفريقية بهدف تطوير وتنمية ثرواتها البترولية وتنفيذ المشروعات البترولية بالاستفادة من إمكانيات وخبرات كل دولة وتوفير الاستثمارات اللازمة لهذه المشروعات من خلال صندوق الاستثمارات الأفريقية للتمويل المشترك والعمل على دعمه تحت مظلة منظمة الدول الأفريقية المصدرة للبترول الأبو APPO، لافتًا إلى إمكانية الاستفادة من خبرات الشركات المصرية العاملة في مجالات تصميم وتنفيذ المشروعات والتي توسعت فى أنشطتها خلال الفترة الماضية وخاصة في قارة إفريقيا والدول العربية، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والتدريب لرفع مهارات الكوادر البشرية.