رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

من الكواليس.. ماذا حدث بين كريس روك وويل سميث بعد صفعة الأوسكار؟

صفعة ويل سميث لـ«كريس
صفعة ويل سميث لـ«كريس روك» في الأوسكار

أثار الفنان ويل سميث، خلال الساعات الماضية، حالة كبيرة من الجدل على مواقع التواصل، عقب ما فعله مع الفنان كريس روك في حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ94.

وكشفت مواقع أمريكية أن كريس روك وويل سميث لم يتحدثا معًا حتى الآن، وأن «سميث» لم يتواصل معه أو وجه له اعتذارًا بشكل شخصي بعد.

وأضافت أن الصدمة كانت تسيطر على «كريس» جراء ما حدث، وأنه ذهب بعد انتهاء الحفل إلى غرفة ملابسه، ثم غادر المكان بأكمله.

كما أشارت بعض المواقع إلى أن ما تردد حول حديث كريس روك مع ويل سميث خلف الكواليس، غير صحيح.

صفعة ويل سميث:

وفاجأ النجم ويل سميث، الجميع، بصفع زميله كريس روك، عقب حديث الأخير عن جادا سميث، زوجة «ويل»، وتعليقه على شكل شعرها.

وقال «كريس» إنه يحب «جادا»، وينتظر مشاركتها في جزء جديد من فيلم «G I Gane»، لا سيما أنها ظهرت حليقة الرأس، مثل بطلة الفيلم ديمي مور، التي كانت تسعى للانضمام للبحرية الأمريكية.

إلا أن ويل سميث لم يقبل سخرية وإهانة زوجته، التي تعاني من مرض الثعلبة، فصعد على المسرح، ولكم كريس روك على وجهه، وعاد إلى مقعده، وهو يصرخ: «ابق اسم زوجتي بعيدًا عن فمك»، ليتضح أن الأمر ليس موقفًا تمثيليًا أو مزحة، وسط اندهاش وصمت تام من الحضور. 

ويل سميث يفوز بأوسكار أفضل ممثل عن «الملك ريتشارد»:

وحصد الفنان ويل سميث جائزة «أفضل ممثل» بالأوسكار عن فيلم «الملك ريتشارد»، ووجه الشكر، في كلمته، بعد استلام الجائزة، إلى «سيرينا وفينوس ويليامز» على ثقتهم به، وموافقتهم على محاكاته القصة في الفيلم، إذ جسد فيه دور والديهما.

كما اعتذر ويل سميث على ما بدر منه نحو كريس روك، للأكاديمية والحضور، وقال إن الحب يدفع البعض، أحيانًا، لارتكاب أفعال مجنونة، وأن «ريتشارد» كان مدافعًا شرسًا عن عائلته، معربًا عن أمنيته في أن يتم دعوته مرة ثانية للحفل، ليلقى، بعدها، عاصفة من التشجيع والتصفيق.