رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

"الصحة" تستعرض خطة الوزارة للتصدي لـ "فيروس كورونا"

وزير الصحة يستعرض
وزير الصحة يستعرض موقف لقاحات كورونا

أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أن الدولة بذلت جهودا مضنية من أجل تسريع وتيرة تلقي المواطنين اللقاحات المعتمدة المضادة لفيروس كورونا، لا سيما العاملين بالقطاع الصحي والفئات الأكثر تأثرا، من خلال استراتيجية علمية تعتمد على الانتشار الواسع لمراكز تلقي اللقاح الثابتة والمتنقلة.

جاء ذلك في الفيديو الذي نشره المركز الإعلامي بعنوان "خطة الدولة الشاملة في مكافحة فيروس كورونا وتوفير اللقاحات". 

وأوضح أنه يوجد تكامل بين الجهات المعنية من أجل تيسير الإجراءات على المواطنين، هذا إلى جانب سعي المنظومة الصحية في مصر لتوطين صناعة اللقاحات ونقل التكنولوجيا المعتمدة الخاصة بها، بما يسهم في تحقيق الأمن الدوائي، وأن تصبح مصر مركزًا إقليميًا لتصدير اللقاحات ودعم دول الجوار.

وزير الصحة يستعرض موقف فيروس كورونا

وأشار الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، خلال لقائه في الفيديو، إلى حرص الدولة على توفير اللقاحات لكافة المواطنين، بتوجيه من القيادة السياسية، لافتًا إلى أن ذلك تمثل في التعاقد مع الشركات المصنعة، ومراعاة التركيز على الفئات الأكثر تأثرا، وهم أصحاب الأمراض المزمنة والطواقم الطبية.

خطة الوصول للفئات المستهدفة 

وأوضح أن خطة الوصول للفئات المستهدفة، اعتمدت في البداية على توفير مراكز ثابته للتلقيح، قبل الانتقال إلى مرحلة توفير مراكز تلقيح في أماكن التجمعات مثل متاجر التسوق، ومحطات مترو الأنفاق، والقطارات.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، أن اللقاح آمن لجميع الفئات بما فيها السيدة الحامل والمرضع حيث يساعدهن على مقاومة الفيروس في مراحل ضعف المناعة، مشيرا في الوقت نفسه إلى نجاح الدولة في توفير اللقاحات للأطفال من عمر 12 سنة.

وشدد على ضرورة تلقي المواطنين الجرعة التحفيزية، في ظل انتشار متحورات الفيروس، نظرا لدورها الهام في التقليل من معدلات الوفاة بشكل كبير، وخفض نسب الحالات التي تحتاج إلى دخول المستشفيات، مضيفا أن هيئة الدواء المصرية وافقت على عقار "مولنوبيرافير"، والذي يؤخذ في بداية المرض لتقليل قوة الفيروس.

واستعرض الفيديو آراء عدد من أفراد الأطقم الطبية، الذين أعربوا عن حرصهم على تلقي اللقاح كونه يمثل خط الدفاع الأول في مواجهة العدوى، في حين أشاد عدد من المواطنين بجهود الدولة في توفير اللقاحات بأماكن تواجدهم، وسهولة الإجراءات وسرعتها. 

موقف لقاحات فيروس كورونا 

وفي السياق ذاته، ثمن العاملون بمركز تلقيح "محطة مصر" الدور الهام الذي لعبه المركز في التواصل المباشر مع المواطنين وتيسير عملية تلقي اللقاح.

وإلى جانب ذلك، سلط الفيديو الضوء على جهود مصر في تصنيع اللقاح المضاد لفيروس كورونا حيث أشارت الدكتورة هبة والي، مدير الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا" خلال لقائها في الفيديو، إلى أن خطوات تصنيع اللقاح المصري بدأت بالتفاوض مع الشركة الصينية الناقلة لتكنولوجيا التصنيع ثم إلى مرحلة التصنيع الكامل وتقديم المستحضر إلى الأسواق، ووصوله للمواطنين.

كما كشفت عن بلوغ الطاقة الإنتاجية للمصنع من اللقاحات حوالي 320 ألف جرعة يوميًا، موضحةً أن الرؤية المستقبلية تهدف إلى أن تصبح مصر واحدة من المراكز التي تمد السوق المصري والإفريقي بالمستحضرات الطبية.

ولفت الفيديو إلى إعلان الدكتور تيدروس جيبريسوس، مدير عام منظمة الصحة العالمية، أن مصر ضمن الست دول الإفريقية التي سوف تحصل على تكنولوجيا متطورة لإنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وأوضح الفيديو آليات تلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، من خلال الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر"، والموقع الإلكتروني الخاص بالتسجيل للحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورونا. 

انخفاض نسب دخول مستشفيات العزل 

في نفس السياق، عقد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والقائم بعمل وزير الصحة والسكان، أمس الإثنين، اجتماعه الأسبوعي مع مساعديه وقيادات وزارة الصحة، ووكلاء ومديري المديريات الصحية بمحافظات الجمهورية.

يأتي الاجتماع في إطار متابعة سير العمل بخطة الوزارة للتصدي لجائحة فيروس كورونا، والحرص على الصحة العامة للمواطنين، حفاظًا على مكتسبات الدولة في التصدي للجائحة، وذلك من خلال المتابعة المستمرة للوضع الوبائي لفيروس كورونا بالمحافظات.

وزير في اجتماع لمناقشة موقف لقاح كورونا

وأشار الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن الوزير اطلع على التقارير الخاصة بنسب إشغال المستشفيات وتردد مرضى فيروس كورونا عليها، والتي أكدت انخفاض دخول مرضى فيروس كورونا للمستشفيات بكافة محافظات الجمهورية، فضلًا عن انخفاض نسب إشغال الرعايات المركزة والمتوسطة بالمستشفيات. 

وأوضح "عبدالغفار" انخفاض نسب دخول مرضى فيروس كورونا مستشفيات العزل على مستوى الجمهورية بنسبة 40.4% في الفترة من 11 إلى 25 فبراير، مقارنةً بالفترة من 25 يناير وحتى 10 فبراير 2022، لافتًا إلى انخفاض أعداد مرضى العزل المنزلي في ذات الفترة.

وتابع "عبدالغفار" أن الوزير أكد استمرار المرور الرقابي الدوري على المستشفيات لمتابعة مستوى أداء الفرق الطبية، وتطبيق بروتوكول علاج فيروس كورونا، والتأكد من توافر القوى البشرية وتوافر مخزون استراتيجي من الأدوية والمستلزمات الطبية والأكسجين الطبي.

ولفت "عبدالغفار" إلى أن الوزير راجع خلال الاجتماع التقارير الخاصة بمعدلات تطعيم المواطنين بالجرعات (أولى، والثانية، والتنشيطية) من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في جميع المحافظات، لافتًا إلى أن محافظتي البحيرة وسوهاج، الأعلى في المعدلات اليومية الخاصة بتطعيم المواطنين.

وأضاف "عبدالغفار" أن الوزير أكد توافر كافة أنواع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا بمراكز التطعيمات الثابتة والمتحركة بالمحافظات والتي تتناسب مع جميع الفئات العمرية والحالات الصحية للمواطنين.

واختتم الوزير اجتماعه بتوجيه الشكر لجميع الأطقم الطبية بالمستشفيات والعاملين بكافة قطاعات وإدارات الوزارة على إخلاصهم وحرصهم الدائم على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين، مؤكدًا دعمه الدائم لجهودهم.