ads
ads

تصل إلى مليون ونصف.. تورط 6 موظفين كبار فى اختلاس مستلزمات طبية خطرة من مستشفى المنزلة

محكمة - أرشيفية
محكمة - أرشيفية
سوزي الفلال
ads

استمعت محكمة المنصورة، اليوم الأحد، إلى هيئة الدفاع في قضية فساد القطاع الصحي بمديرية الصحة بالدقهلية، والمتهم فيها 6 عاملين بالمديرية بالاستيلاء على مستلزمات طبية خاصة بمرضى الغسيل الكلوى بمستشفى المنزلة المركزي بقيمة مليون و676 ألف جنيه.

تعود أحداث الواقعة إلى الفترة من 1 يناير 2010 حتى 31 مايو 2012، حيث قام المتهمون الأـول والثاني والثالث بصفتهم موظفين عموميين بمديرية الصحة بالدقهلية، ومن الأمناء على الودائع اختلسوا كميات كبيرة من المستلزمات الطبية الخاصة بمرضى الغسيل الكلوى بقسم الكلى الصناعى بمستشفى المنزلة المركزى بقيمة مليون و 676 ألف جنيه.

وقام المتهم الأول، باستلام تلك المستلزمات من مخزن مديرية الصحة ووضعها في مخزن خاص به ولم يسلمها للمستشفى، وقيام المتهم الثاني بالتوقيع على أذونات استلام لها دون تسليم فعلي، وتحرير أذونات صرف طلبات لتلك المستلزمات بكميات كبيرة دون مراعاة المعدلات والاحتياجات الفعلية للمستشفى.

وقيام المتهمة الثالثة بالتوقيع منها بما يفيد استلامها ورقيًا دون استلامها فعليًا واختلاس المستلزمات الطبية لأنفسهم، وقام المتهمون بالتزوير في محرارات رسمية واستعمالها وهي أذونات صرف المستلزمات الطبية من مخزن مديرية الصحة ومخزن المستهلك ودفاتر العهدة. 

وكشفت التحقيقات استيلاء المتهم الأول لنفسه على مستلزمات طبية بدون وجه حق وبنية التملك بقيمة 252148 ألف جنيه، وقيامه بتحرير ثلاث أذونات صرف واستلامها ولم يقوم بتسليمها لمخزن مستشفى المنزلة المركزى مما أضر بالمال العام ومصالح جهة عمله، كما وجه الاتهام إلى المتهم الرابع يوعمل أمين المخزن الرئيسى بمديرية الصحة، بأنه سهل للغير وبدون وجه حق الاستيلاء على تلك المستلزمات الطبية. 

وقيام المتهم الخامس باعتباره سائق بمستشفى المنزلة المركزي، بالإشتراك مع المتهم السادس المدير المالي والإداري بمستشفى المنزلة المركزي بالاستيلاء على مبلغ 252649 ألف جنيه، وقيام المتهم الأول والخامس بالاستيلاء على مبلغ 10347جنيه. 

واستمعت نيابة الأموال العامة، إلى شهادة 31 شاهد إثبات فى الواقعة والمحرر عنها القضية رقم «475» جنايات المنزلة لسنة 2021، كما أكدت تحريات العقيد هيثم الدكروري، رئيس مباحث الأموال العامة، صحة الواقعة باختلاس تلك الكميات الكبيرة من المستلزمات الطبية الخاصة بقسم الكلى الصناعي بمستشفى المنزلة المركزي.

وبعرض أوراق القضية على المستشار السيد الحسيني،  المحامى العام لنيابة استئناف المنصورة للأموال العامة، قرر إحالة المتهمين الستة إلى محكمة الجنايات، وضبطهم وإحضارهم وحبسهم على ذمة القضية.