ads
ads

«الصحة» ترد على إعلان بلجيكا اكتشاف إصابة بمتحور كورونا الأفريقي لمسافر عائد من مصر

الدكتور حسام عبدالغفار
الدكتور حسام عبدالغفار
ads

رد متحدث باسم وزارة الصحة، الدكتور حسام عبدالغفار، على إعلان بلجيكا اكتشاف حالة واحدة لمتغير كورونا الجديد الذي تم اكتشافه أول مرة في جنوب أفريقيا، بعد عودة الحالة من مصر في 11 نوفمبر الجاري.

وبحسب «عبدالغفار»، الأنباء المتداولة في هذا الشأن غير موثقة؛ لأنها لم تُذكر بشكل رسمي على لسان مسؤول حكومي ولكنها خرجت من عالم فيروسات على تويتر حتى الآن.

ولفت المتحدث باسم وزارة الصحة، إلى التواصل مع المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية؛ لإرسال كافة المعلومات الخاصة بالحالة المصابة وتاريخ السفر الخاص بها، والتحقق من كونها قادمة من مصر أم مجرد «ترانزيت» فقط، وهل المعلومة ذاتها صحيحة أم لا؟ وإذا كان في مصر فليخبرونا بتفاصيل تواجده.

واختتم «عبدالغفار» تصريحاته، قائلًا: «ما ذُكر أن الأعراض ظهرت بعد 11 يومًا من عودة الحالة إلى بلجيكا وهذه مدة كبيرة، خاصة أنه يكون ترانزيت فقط».

تجدر الإشارة إلى أن بلجيكا أعلنت اكتشاف حالة واحدة لمتحور كورونا الجديد بوتسوانا بعد عودة الحالة من مصر.

 وقالت الحكومة البلجيكية إنه تم اختبار حالة إيجابية للمتحور الجديد من فيروس كورونا الذي تم اكتشافه قريباً في جنوب أفريقيا.


 
وذكر موقع «سي إن إن»، أن وزير الصحة البلجيكي «فرانك فاندنبروك»، صرح أن الشخص أثبتت الاختبارات إصابته بمتحور جديد لفيروس كورونا بوتسوانا 22 نوفمبر الجاري.

 
وكان عالم الفيروسات الرائد في بلجيكا، مارك فان رانست، أكد اكشتاف الحالة، عبر حسابه على تويتر، وبعد وقت قصير من هذا الإعلان، أعلنت فرنسا أنها «تعزز» السيطرة على حدودها مع بلجيكا.

في وقت سابق أكدت وزارة الصحة والسكان أنها تتابع البيانات الأولية الواردة من جنوب أفريقيا بشأن التزايد السريع لمعدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد لا سيما في مقاطعة غاوتينغ. ومدى ارتباط هذا الارتفاع في الحالات بوجود تحور في فيروس كورونا المستجد كما تقوم اللجان العلمية والخبراء والباحثين بالوزارة والجامعات ومراكز الأبحاث المصرية بدراسة جميع البيانات الأولية المتعلقة بهذا التحور.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بعمل وزير الصحة والسكان، الدكتور خالد عبدالغفار، أن الوزارة على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية سواء فيما يتعلق باجتماع فريق خبراء تابع للمنظمة اليوم الجمعة 26 نوفمبر أو ما يتوصل اليه خبراء المنظمة فيما يتعلق بالمتحور الجديد، متحور بوتسوانا.