ads
ads

عودة إسلام عيسى بعد ٧٢ ساعة حرجة في إثيوبيا

النبأ
ads

عاد إسلام عيسى نجم فريق نادي بيراميدز إلى القاهرة في ساعة مبكرة من صباح اليوم قادما من العاصمة الأثيوبية أديس أبابا بعد ٣ أيام قضاها هناك في إحدى المستشفيات للتعافي من آثار الإصابة التي تعرض لها في مباراة عزام التنزاني.

من جانبه وجه المهندس ممدوح عيد الرئيس التنفيذي لنادي بيراميدز الشكر للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والدكتور محمد عمر جاد سفير مصر في اثيوبيا ومندوبها الدائم لدى الاتحاد الأفريقي، والمستشار محمد توفيق القنصل المصري بإثيوبيا، والسفير محمد جابر أبو الوفا سفير مصر في تنزانيا والطاقم القنصلي والعسكري بالسفارة، على جهودهم الضخمة خلال الأيام الماضية في تسهيل إجراءات دخول إسلام عيسى لأثيوبيا والخضوع للفحوصات حتى تعافيه وعودته للقاهرة.

وأصيب إسلام عيسى في مباراة عزام بدار السلام في ذهاب دور ال٣٢ من كأس الكونفدرالية الأفريقية، وكانت الإصابة عبارة عن كسر في الأنف وجرح قطعي، وتولى الجهاز الطبي لبيراميدز رد الكسر وخياطة الجرح بغرزتين خلال سير المباراة التي انتهت بالتعادل بدون أهداف.

وشعر اللاعب خلال رحلة عودة الفريق من تنزانيا بمضاعفات نتيجة الإصابة وقررت إدارة البعثة ترك عيسى بمرافقة طبية في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا خلال وجود البعثة ترانزيت، ودخل إحدى المستشفيات لعلاجه ووضعه تحت الملاحظة وخضع لفحوصات طبية شاملة وأشعة مقطعية، حتى اطمأن الجهاز الطبي على قدرة اللاعب للعودة مرة أخرى وركوب الطائرة حتى القاهرة.

وعاد اللاعب إلى القاهرة، يرافقه الدكتور مصطفى المنيري رئيس الجهاز الطبي والبرتغالي لويس عضو الجهاز الطبي بنادي بيراميدز، بعد الاطمئنان على اللاعب ومتابعة مستمرة من إدارة النادي والمهندس ممدوح عيد الرئيس التنفيذي للنادي، على أن يواصل عيسى المتابعة الطبية خلال الأيام المقبلة قبل العودة مجددا للمشاركة في التدريبات بصورة طبيعية مع الفريق.