ads
ads

وفاة محسن المنسي شبيه الرئيس الأسبق أنور السادات بطنطا

النبأ
فتحي زرد

استيقظت محافظة الغربية اليوم على وفاة شبيه الرئيس السابق أنور السادات وهو محسن المنسي بعد صراع مع المرض ودفن الجثمان عقب آداء صلاة الظهر بمقابر سبرباي بمدينة طنطا بمحافظة الغربية.
 
وكان دائما ما يظهر شبيه الرئيس السابق أنور السادات، بـ«الجلباب» والنظارة السوداء التي لا تفارق وجهه، والعصا الخشبية في يده اليمنى، والغليون في الأخرى، لا يفوّته أي حدثٍ هامٍ في مصر، سواء كانت الواقعة سعيدةً أو مأساوية. وهو شخصية «ظريفة» يلتف حوله المواطنون ويلتقطون معه الصور.

والجدير بالذكر أن «محسن المنسي»، مصور صحفي من محافظة الغربية، استغل الشبه الكبير بينه وبين الرئيس الراحل السادات على مستوى الشكل، وافتعل طريقة كلامه، بل إنه ادعى أيضًا أنه يعمل بالتمثيل بعد أن كان المصور الشخصي للرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وكان ظهور«المنسي» الأول في ميدان التحرير أثناء ثورة 25 يناير، حيث احتفى الناس به هناك بسبب الشبه الكبير بينه وبين السادات، ثم اشتهر بعدما ظهر في فيديو وهو يتفحص أعمال حفر تفريعة قناة السويس.