ads
ads

تعرف على حكم العمل فى بيع الباروكة من الشعر الصناعي

الدكتور مجدى عاشور
الدكتور مجدى عاشور


ما حكم العمل فى بيع الباروكة المصنوعة من الشعر الصناعي؟.. سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية.

 

وأجاب الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية، وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية عن السؤال قائلا: العمل فى بيع الشعر الصناعي "الباروكة" ليس حراما.

 

وأوضح أمين الفتوى، خلال فيديو عبر قناة دار الإفتاء على يوتيوب، أن الأصل فى الأشياء الإباحة، وليس من أجل صورة واحدة محرمة أحرم بقية الشيء.

 

وأشار إلى أن هناك قاعدة فقهية تقول: "إذا كان الشيء ذا استعمالين - أي له استعمال حلال واستعمال حرام  "فهل حرام على أن أتاجر أو أبيع أو أصنعه؟ لا، إذا استخدم فى الحرام، تقع المسئولية على المستخدم وليس على البائع أو التاجر أو الصانع.

 

ونوه الى أنه من الممكن أن ترتدي المرأة المتزوجة الباروكة لزوجها أو تلبسها وتجلس بها فى البيت فتكون جائزة، وممكن تلبسها لسبب آخر حراما أو به غش فيكون لعن الله الواصله والمستوصلة.

 

وأكد أن الأمر أوسع مما نتصور، لأن هناك أناس يلبسون الباروكة تطببا بمعنى أن الطب قال ذلك، أو تجملا لزوجها لأن هناك مشكلة فى شعرها، لذلك يجوز العمل في بيع الباروكة المصنوعة من الشعر الصناعي وجعل النية لله عز وجل.