ads
ads

هل نُقلت دلال عبد العزيز إلى مستشفى جديد؟

دلال عبد العزيز
دلال عبد العزيز
ترنيم محمد


ترددت الكثير من الأقاويل، خلال الساعات الماضية، حول نقل الفنانة دلال عبد العزيز من المستشفى، الذي تمكث به منذ حوالي 3 أشهر، إلى مستشفى حكومي جديد، ونقلت العديد من المواقع الإلكترونية هذا الخبر.

من جانبها، كشفت الفنانة نهال عنبر، المسئول عن الملف الطبي بنقابة المهن التمثيلية، حقيقة الأمر، موضحة أنها شائعات لا أساس لها من الصحة، وأن "دلال" موجودة بنفس المستشفى، منذ إصابتها بفيروس كورونا.

وتابعت، في تصريحات صحفية، أن حالة دلال عبد العزيز مستقرة، لا تحسن فيها ولا تدهور، مشيرة إلى أنها غير قادرة على الحركة، وأنها مازالت تحتاج إلى جلسات الأكسجين من وقت لآخر.

وتعاني "دلال" من تليف الرئة، كمضاعفات لفيروس كورونا، التي وصفها الأطباء بأنها غالبًا تكون مرحلة طويلة الأمد، كما أنها لا تعرف، حتى الآن، بوفاة زوجها الفنان سمير غانم، بأوامر من الفريق الطبي لها، حفاظًا على صحتها، التي ستتأثر، بالتأكيد، فور علمها، وبالتالي تتأثر مناعتها.