ads
ads

تطورات جديدة بشأن المتهمة بقتل زوجها بسبب مصروفات العيد في القليوبية

النبأ

أمر قاضى المعارضات بمحكمة طوخ الجزئية فى القليوبية بتجديد حبس "ر س" 25 سنة ربة منزل  15 يوما على ذمة التحقيقات والمتهمة بقتل زوجها المحاسب نتيجة الخلاف على متطلبات المنزل ومصروفات العيد بواسطة سلاح أبيض وجهته لصدره بمطبخ المنزل فسقط غارقا فى دمائه على الفور.


وأكدت المتهمة، خلال التحقيقات التى أجريت معها، أنها لم تقصد قتل زوجها مضيفة أنها كانت تستعد لاستقبال عيد الأضحى والاحتفال به مع أسرتها ولكن خلافا نشب بينها وبين زوجها بسبب مصروف العيد إذ طالبته بمبلغ مالي إضافي لمستلزمات العيد ولكنه رفض ونشبت بينهما مشاجرة فحاول التعدي عليها فدافعت عن نفسها بسكين كان في يدها خلال تواجدها في المطبخ لتسدد له طعنة نافذة ليسقط على الأرض ويلقى مصرعه في الحال.


وكانت مديرية أمن القليوبية تلقت إخطارا من مركز شرطة طوخ يفيد بورود بلاغ بمصرع محاسب على يد زوجته بسلاح أبيض سكين إثر خلافات زوجية تطورت لمشاجرة بينهما.


انتقلت على الفور قوة أمنية من مركز شرطة طوخ لمكان الواقعة، و بالفحص تبين نشوب مشادة كلامية بين "ر. س" 25 سنة ربة منزل وزوجها "م أ. ع" 28 سنة محاسب على مصروفات المنزل تطورت لمشاجرة تعدى المجنى عليه عليها أولا أثناء وقوفها في مطبخ شقتهما فأمسكت الزوجة سكينًا وطعنت الزوج  في صدره، ليسقط على الفور جثة هامدة، وتم نقل الجثة إلى المستشفى وألقى القبض على الزوجة وتحرر محضر بالواقعة.


وتوصلت التحريات إلى أن المتهمة والمجني عليه قتيل طوخ متزوجان منذ قرابة الـ4 سنوات ولديهما طفلان وتم نقل الجثة للمستشفى وألقى القبض على الزوجة والسلاح المستخدم وتولت النيابة التحقيق.