ads
ads

‏ الخارجية الكويتية تعلق على تقرير المخابرات الأمريكية حول مقتل جمال خاشقجي

النبأ
ads

أعربت وزارة الخارجية الكويتية، اليوم السبت، عن "تأييد دولة الكويت لما ورد في بيان وزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية الشقيقة في شأن التقرير الذي تم تزويد الكونغرس الأمريكي به حول جريمة مقتل المواطن السعودي جمال خاشقجي".

 

‏وشددت الخارجية الكويتية، في بيان لها، على "أهمية الدور المحوري والهام الذي تقوم به المملكة العربية السعودية الشقيقة ‏بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز إقليميا ودوليا، ‏في دعم سياسة الاعتدال والوسطية، ونبذ العنف والتطرف، وسعيها الدائم لدعم الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم أجمع".

 

وأكدت الوزارة، "رفضها القاطع لكل ما من شأنه المساس بسيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة".

وكانت الاستخبارات الوطنية الأمريكية أعلنت في تقرير، نشر أمس الجمعة، أن مكتب مدير المخابرات الوطنية يرجح أن يكون ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان وافق شخصيا على اغتيال الصحفي جمال خاشقجي عام 2018.

 

وجاء في التقرير: "وفقا لتقديراتنا، وافق ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على عملية في إسطنبول بتركيا لاعتقال أو قتل الصحفي جمال خاشقجي". وأشار التقرير إلى أن ولي العهد السعودي اعتبر خاشقجي تهديداً للمملكة ووافق على إجراءات من شأنها إسكاته.

 

وردت السعودية على التقرير الأمريكي، بالقول إنها ترفضه "رفضا قاطعا"، وقالت الخارجية السعودية: "نرفض رفضا قاطعا ما ورد في تقرير الكونغرس بشأن مقتل المواطن جمال خاشقجي".  واعتبرت أن التقرير "تضمن استنتاجات غير صحيحة عن قيادة المملكة ولا يمكن قبولها"، مؤكدة استنكار السعودية لجريمة مقتل جمال خاشقجي.

 

المصدر: روسيا اليوم