ads

مستشار الرئيس للصحة: تخصيص 100 مليار لمواجهة كورونا خفض أضراره

عوض تاج الدين
عوض تاج الدين
متابعات
ads


أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للصحة والأمراض المعدية، أنه تم تقديم كافة العلاج للمرضى خلال انتشار الوباء بشكل تام ومن خلال أقرب مستشفى، موضحا أن البروتوكول المصرى اعتمد على خبرات علمية محلية ومن خلال الدول المختلفة لتحقيق أفضل النتائج مع المرضى ومن خلال أجهزة التنفس بطرق معينة لبعض الحالات وبالاستعانة بخبرات من الصين وإيطاليا وألمانيا وفرنسا عبر الإنترنت.

وجاء ذلك خلال لقاء مع أعضاء غرفة التجارة الأميركية بالقاهرة تحت عنوان “التصدى لفيروس كوفيد 19.. استراتيجية مصر تمضى قدمًا".

أضاف تاج الدين، أن الرئيس السيسى خصص 100 مليار جنيه، لدعم القطاع الصحى لمواجهة جائحة كورونا، وتم منح 700 مليون لوزارة الصحة والسكان و300 مليون للمستشفيات الجامعية، مشيرا إلى أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا فى مصر أصبحت قليلة، وعدد دخول المستشفيات انخفض، كما انخفض عدد المرضى الذين يحتاجون إلى الرعاية المركزة، ونسب الوفيات، مؤكدا أنه لا يتم إخفاء أية معلومات عن حالات فيروس كورونا فى مصر، لافتا أن وضع مصر كان أفضل في الحالات من أمريكا أوروبا، سواء فى الحالات المرضية أو فى عدم تأثر الأسواق والتجارة بما حدث بشكل كبير.

وأوضح أن الأزمة ساهمت في زيادة الاهتمام بالرعاية الصحية وتدريب العاملين فى القطاع الصحى، وأهمية تدعيم هذا القطاع مع التعاون بين مختلف الدول منعا لحدوث أى أزمات تنجم عن أثار الوباء، موجها الدعوة للشركات الأمريكية للاستثمار فى مصر بما تملكه من قطاعات استثمارية واعدة.

وأشار أن وجود أكثر من علاج أو مصل يمثل محاربة لهذا الفيروس، الذى ينتشر عبر الهواء، وبالتالى فإن مواجهته تبدأ بالاهتمام برفع النظافة ودرجات الوعى بين المواطنين، لافتا إلى أهمية استمرار العمل معا بين مصر وأمريكا لتحقيق أهدافنا المشتركة.