ads

انقلاب الشرقية رأسًا على عقب بعد مصرع طفل بطريقة بشعة

جثة طفل_ أرشيفية
جثة طفل_ أرشيفية

أعرب أهالي الشرقية إستيائهم وغضبهم من المسئولين بالمحليات بعد مصرع طفل بالشرقية، نتيجة الإهمال الذي تشهده مراكز وقري المحافظة وعدم الإهتمام بعمدان الإضاءة وأسلاك الكهرباء المكشوفة الخاصة بالمحلات .

حيث لقى طفل عمره 11 سنة بمحافظة الشرقية، مصرعه صعقا بالكهرباء، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية بالدفن. 


تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغ مستشفى الأحرار بوصول "رامى م ص" 11 سنة طالب بالصف الخامس الابتدائي، مقيم طحلة بردين، جثة هامدة إثر تعرضه لصعق كهربائى، وتحرر المحضر رقم 11179 إداري مركز الزقازيق لسنة 2020.

وتبين من التحريات أثناء لهو الأطفال برفقة عدد من أطفال القرية تعرض لصعق كهربائى من سلك كهرباء بمحيط مزرعة دواجن، وتم إخطار النيابة العامة التى صرحت بالدفن وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.