ads
ads

القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لـ«ايتيدا» يكشف عن تفاصيل مبادرات بناء الإنسان المصرى

 المهندس عمرو محفوظ
المهندس عمرو محفوظ
طارق عبد الرؤوف
ads

المهندس عمرو محفوظ: مبادرة «مستقبلنا رقمي» تهدف لتدريب 100 ألف شاب مصري بتكلفة 16 مليون دولار

مبادرة «فرصتنا رقمية» تشجع الشركات المصرية على تنفيذ مشروعات التحول الرقمي 

 «ايتيدا» بصدد افتتاح 5 مراكز للإبداع التكنولوجي داخل الجامعات في خمس محافظات

كشف المهندس عمرو محفوظ، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» عن تفاصيل مهمة تتعلق بمبادرات بناء الإنسان المصري، وأهمية رعاية ورفع قدرات الشباب المصري فى المجالات التكنولوجية المختلفة. 


وقال «محفوظ» إن مبادرات بناء الإنسان المصري تأتي على رأس الأولويات، كاشفًا عن أن الهيئة تضخ استثمارات ضخمة في هذا الصدد، ضاربا المثل بمبادرة «مستقبلنا رقمي» والتي تهدف لتدريب 100 ألف شاب مصري بتكلفة إجمالية تبلغ حوالي 16 مليون دولار.


وعن الأهداف الخاصة بهذه المبادرات، أوضح «محفوظ» أنّ المبادرات تستهدف بناء قدرات الشباب في مجالات تكنولوجية متنوعة مثل برمجيات تطوير المواقع الإلكترونية، وتحليل البيانات والتسويق الرقمي، فضلًا عن مساعدة الشباب على اختراق سوق العمل الحر العالمي وتطوير ملفهم المهني، بهدف اقتناص فرص العمل الكثيفة الذي يوفرها هذا السوق.


وبخصوص مبادرات الهيئة الأخرى والتي يجرى تنفيذها على التوازي مثل مبادرة رواد تكنولوجيا المستقبل، وكذلك مبادرة أفريقيا لإبداع التطبيقات والألعاب الرقمية، قال «محفوظ» إنها تستهدف تدريب وتأهيل عشرة آلاف شاب مصري وإفريقي على استخدام وتوظيف التكنولوجيا الحديثة، وإنشاء 100 شركة ناشئة في هذه المجالات.


كما أشار «محفوظ» إلى الدور التي تقوم به الهيئة لرعاية مبادرة فرصتنا رقمية لتشجيع الشركات المصرية على تنفيذ مشروعات التحول الرقمي والتي يقوم طرحها من خلال الوزارة أو من خلال الجهات الحكومية الأخرى.


أما في مجال رعاية ودعم الإبداع التكنولوجي، أضاف المهندس عمرو محفوظ أن الهيئة بصدد افتتاح 5 مراكز للإبداع التكنولوجي داخل الجامعات في خمس محافظات هم الدقهلية، المنيا، قنا، سوهاج، والمنوفية، والتي ستضم حاضنات تكنولوجية لخدمة شباب تلك المحافظات ورعاية أفكارهم المبتكرة.


ومن المنتظر أن يتم افتتاح هذه المراكز خلال شهر أكتوبر المقبل، بالتعاون مع معهد تكنولوجيا المعلومات والمعهد القومي للاتصالات لتنفيذ أنشطة التدريب في مجالات الاتصالات تكنولوجيا المعلومات المختلفة.


ومن جهة أخري، صرح محفوظ أن الهيئة تكثف جهودها لجذب صناديق استثمار رأس المال المخاطر في الشركات الناشئة للسوق المصري، بهدف زيادة نمو هذا القطاع الحيوي الواعد ونظراً لما يشهده من طفرة كبيرة في مصر.


وطبقاً لإحصائيات الهيئة، بلغ حجم الاستثمار في الشركات الناشئة المصرية 140 مليون دولار خلال عام 2019، كما حافظت مصر على المركز الأول بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث عدد الصفقات التمويلية والاستثمارية في حين احتلت المركز الثاني من حيث قيمة الصفقات الموجهة لتلك الشركات، وذلك طبقاً للتقرير الصادر عن مؤسسة ماجنيت للأبحاث عن النصف الأول من عام 2020.