ads
ads

هل توقف تيك توك عن العمل في بعض الدول؟!

تيك توك
تيك توك


أصيب مستخدمو TikTok بالذعر؛ لأن المشاكل المتعلقة بتطبيق الفيديو القصير جعلتهم يعتقدون أنه تم حظره.

عرضت صفحات المستخدم، والخلاصات، والصفحة الرئيسية، حيث أظهر TikTok أن العديد من مقاطع الفيديو ليس لها أي إعجاب.

وغرد حساب دعم TikTok الرسمي أنه كان "على علم بأن بعض المستخدمين يواجهون مشكلات في التطبيق - يعملون على إصلاح الأشياء بسرعة"، ولكن تقول الشركة الآن أنه تم حل المشكلة.

وذكرت في بيان "في وقت سابق، واجه بعض مستخدمينا مشكلات في التطبيق تتعلق بالإشعارات، وعرض الإعجابات ومشاهدة الأعداد، ومشكلات في تحميل مقاطع الفيديو على بعض صفحات التطبيق".

وتابعت "يبدو أن المشكلات كانت ناتجة عن زيادة عدد الزيارات عن المعتاد على خوادمنا في ولاية فرجينيا، مما تسبب في انقطاع الخدمة مؤقتًا. لقد حللنا المشكلة ونحقق في السبب، وسنشارك التحديثات بمجرد توفرها".

ومع ذلك، ازداد قلق المستخدمين في الولايات المتحدة من حظر التطبيق. قبل يومين، قالت إدارة ترامب إنها قد تسحب التطبيق بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

قال وزير الخارجية مايك بومبيو إن الإدارة "تنظر بالتأكيد" في الحظر.

وقال "فيما يتعلق بالتطبيقات الصينية على الهواتف المحمولة للأشخاص، يمكنني أن أؤكد لكم أن الولايات المتحدة ستفعل ذلك بشكل صحيح".

وتعتقد إدارة ترامب أن TikTok يضع "معلوماتك الخاصة في أيدي الحزب الشيوعي الصيني".

اتخذت TikTok العديد من الإجراءات لمحاولة فصل نفسها عن الصين ، حيث لا يتوفر التطبيق، ويحل مكانها DouYin، النسخة الصينية من التطبيق، التي طورتها الشركة الأم TikTok ByteDance.

انسحبت الشركة من هونج كونج بعد قانون الأمن القومي الأخير من الحكومة الصينية.

تشير التقارير أيضًا إلى أنها تفكر في تغيير هيكلها المؤسسي لنقل المقر الرئيسي للتطبيق خارج الصين.

بينما تكشف الشركة عن المزيد حول كيفية عمل تطبيقها - بما في ذلك نظرة ثاقبة في خوارزمية التوصية وكيفية الترويج لمحتوى معين - فقد تعرضت أيضًا للنقد.

قال TikTok أنه تم تصميمه للكشف عن الرسائل غير المرغوب فيها، لكن المستخدمين قلقون من عدم وجود سبب واضح لسلوك الشركة، بالإضافة إلى حقيقة أن المستخدمين كانوا غافلين عنها.