ads

المعاينة الأولية تكشف سبب الحريق «الهائل» داخل جهة حكومية مهمة فى أسوان

النبأ
أسوان- الرشيدى خالد


كشفت المعاينة الأولية التي أجراها ضباط المعمل الجنائى، برئاسة الرائد وليد حداد، تفاصيل واقعة اندلاع حريق هائل بمجلس مدينة إدفو شمال محافظة أسوان، منذ قليل، وأدى لاحتراق سيارتين «قلاب» تابعتين لمشروع النظافة بالمجلس، وإصابة موظف بجروح متفرقة بالجسم، أنها نتيجة ماس كهربائى.

ترجع التفاصيل بتلقى الرائد محمد الشريف، رئيس وحدة إطفاء إدفو، يتضمن تفاصيل الحادث، وتم نقل معلومات البلاغ للعميد على أبو الدهب، مدير الحماية المدنية بمديرية أمن أسوان، وأمر بسرعة تحرك سيارات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق.

وإنتقل رجال الحماية المدنية، بقيادة «الشريف»، مدعمة بسيارات الإسعاف والمباحث والمرور، إلى مكان الواقعة، تنفيذا لتعليمات اللواء هشام فاروق، مساعد وزير الداخلية لأمن أسوان، وبالتنسيق مع الدكتور محمد الدخيلى، مدير هيئة الاسعاف.

وتمكن رجال الإطفاء فى إخماد النيران، وبالمعاينة تبين إصابة ميكانيكى يدعى «صلاح. م» ويتلقى العلاج حاليًا داخل مستشفى إدفو.

فى الوقت نفسه، تجرى حاليًا لجنة مختصة من القيادات التنفيذية للوقوف على الخسائر الناجمة عن الحريق داخل مقر الحملة لمشروع النظافة، بينما تكثف أجهزة البحث الجنائي جهودها للوقوف على ملابسات الحريق.

وتم اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة.