ads
ads

"التعليم" تحقق في تسريب امتحانات الفلسفة والأحياء والاستاتيكا للثانوية العامة

النبأ
ads

تداول عدد من مجموعات تطبيق «واتساب» المتخصصة في الغش وتسريب الامتحانات، في الدقائق الأولى من امتحانات الثانوية العامة، صباح اليوم الخميس، أسئلة اختبارات مواد الفلسفة والأحياء والاستاتيكا.

 

وأعلنت غرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم، المعنية بمتابعة الامتحانات، تتبعها لمصدر الأسئلة المتداولة، للتأكد من صحتها وأنها من امتحانات اليوم.

 

وأكدت غرفة العمليات، أنها تبحث عن المصدر بالتنسيق مع اللجان الفنية لواضعي الامتحانات الثلاثة والتوصل إلى هوية الطلاب المسؤولين عن تصوير الأسئلة من اللجان.

 

وفي وقت سابق أكدت وزارة التربية والتعليم، أنه تم التنسيق مع الإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات بوزارة الداخلية لاتخاذ الإجراءات القانونية حال ضبط القائمين على إدارة صفحات الغش الإلكتروني، وكذا المجموعات التي تستخدم في الغش الإلكتروني عبر مواقع التواصل الاجتماعي

وأوضحت الوزارة أنه تم تشكيل فريق لمكافحة الغش الإلكتروني بغرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم، لإحباط محاولات الغش وضبط الغشاشين حرصًا على تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب.

وبدأ طلاب الشعبتان الأدبية والعلمية بالثانوية العامة، منذ العاشرة من صباح اليوم الخميس، في أداء امتحانات نهاية العام الدراسي 2019 - 2020، في مواد الأحياء والاستاتيكا والفلسفة والمنطق.

ويؤدي طلاب شعبة "علمي علوم" امتحان مادة (الأحياء)، ويبلغ إجمالي عدد أسئلة الامتحان 45 سؤالاً، وعدد صفحات كراسة الامتحان 28 صفحة، وزمن الامتحان 3 ساعات، أما عن الدرجة الكلية فهي من 60 درجة.

 

أما طلاب شعبة "علمي رياضة" فيؤدون امتحان الرياضيات التطبيقية (الاستاتيكا)، ويبلغ عدد أسئلة هذا الامتحان 18 سؤالا، وعدد صفحات كراسة الامتحان 28 صفحة، وزمن الامتحان ساعتان، أما عن الدرجة الكلية فهي من 30 درجة.

بينما يبلغ إجمالي عدد أسئلة مادة الفلسفة والمنطق، لطلاب الشعبة الأدبية، 20 سؤالا، وعدد صفحات كراسة الامتحان 28 صفحة، وزمن الامتحان 3 ساعات، والدرجة الكلية فهي من 60 درجة، وتكون درجة النجاح من 30 درجة.

وقبل بدء الامتحانات سلم الطلاب كراسات امتحان المواد غير المضافة للمجموع (التربية الدينية، والاقتصاد والإحصاء)، التي تسلموها يوم 21 يونيو الماضي، وأجابوا عنها في المنازل بناء على تعليمات وزارة التربية والتعليم.

وكانت وزارة التربية والتعليم، قد قررت السماح لطلاب الثانوية العامة بتأدية امتحانات المواد غير المضافة للمجموع في المنازل وليس في لجان امتحانات الثانوية العامة، وذلك لتقليل عدد أيام تواجد الطلاب في اللجان، نظرًا لظروف انتشار فيروس كورونا المستجد.

والمواد الثلاثة غير المضافة للمجموع، وهي الدين والاقتصاد والإحصاء ومادة التربية الوطنية.