ads
ads

تفاصيل تدريب 1000 طبيب على التعامل مع مصابي كورونا من مرضى السكر

د. هشام الحفناوي
د. هشام الحفناوي
متابعات


أطلقت اللجنة القومية للسكر التابعة لوزارة الصحة والسكان، بالتعاون مع إحدى الأكاديميات الطبية، برنامج التعليم الطبي المستمر لأطباء السكري بمصر، لتدريبهم على أحدث التطورات العالمية في علاج المرض، ومضاعفاته، ومواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأكد أمين عام اللجنة العليا للسكر، د.هشام الحفناوي، أن اللقاءات العلمية والتواصل الدائم مع الأطباء أمر هام للغاية، لتعريفهم بالجديد عن مريض السكر؛ وكيفية التعامل إذا أصيب بكورونا، والأدوية التي يأخذها، وكيفية حماية مريض السكر من كورونا، ومن مضاعفاته على الأوعية الدموية والقلب، والكلي والضغط، والحوامل، والأطفال وكبار السن.

وأضاف الحفناوي، أن هدف اللجنة العليا هو تقديم خدمة ممتازة لمرضى السكر، حتى لا يكون مريض كورونا فقط من يعالج، ولكن مرضى الأمراض المزمنة أيضاً، مشيرًا إلى أن "تظبيط السكر" للمريض على مدار الـ24 ساعة سيجعل مناعته تزيد، ليكون جسمه أكثر قوة، وقدرة على التعامل مع كورونا، ليتمكن من التغلب عليه.

وأكد أستاذ ورئيس قسم الغدد الصماء والسكر وعضو اللجنة القومية للسكر، د.عباس عرابي، أهمية انعقاد التدريب في الوقت الذي ينبغي فيه عدم إهمال أصحاب الأمراض المزمنة مثل مرض السكر، خصوصاً أن أصحاب الأمراض المزمنة مثل القلب والضغط والسكر هم أكثر الفئات خطورة عند إصاباتهم بفيروس كورونا المستجد، وأغلب الوفيات تكون من تلك الفئة.

وأضاف عرابي، أن التدريب يستهدف قرابة ألف طبيب من أطباء السكر بمختلف الجامعات المصرية والمستشفيات العامة والخاصة، في إطار الحرص على التواصل المستمر بين كبار أساتذة السكر وشباب الأطباء، ولنقل الجديد في مجال المرض، موضحاً أن التدريب يتم بالكامل عبر وسائل الاتصال الحديثة في إطار الحرص على التطبيق الكامل لقواعد "التباعد الاجتماعي" حالياً، ويتم تنظيمها عادة في توقيتات حظر حركة انتقال المواطنين، لضمان مشاركة أكبر عدد ممكن من الأطباء.

وأوضح أن الأطباء المتدربين يشاركون في لقاءات علمية على مدار 10 أيام منفصلة، تتضمن موجزاً عن تطورات كورونا، وعلاقته بمرض السكري في جانب منها، بالإضافة لشرح وحديث تفصيلي عن مستجدات علاج مرض السكر ومضاعفاته عالمياً.

من جهتها، قالت منسق عام البرنامج التدريبي د.ندا عصام، إن إدارة البرنامج حريصة على توفير المادة العلمية لكل يوم علمي للأطباء المشاركين في التدريب، بالإضافة لشهادة حضور لكل يوم علمي، ولاجتياز برنامج التعليم الطبي المستمر لدى انتهائه.