ads
ads

كشف لغز ذبح شخص والعثور على جثته أمام مسجد الفتح بالبحيرة

المجني عليه
المجني عليه
إبراهيم بكري

نجحت مباحث البحيرة في كشف لغز ذبح شخص والعثور علي جثته بشارع 10 بمنطقة أبو عبد الله  امام مسجد الفتح بدائرة مركز شرطة دمنهور.


وكشفت التحريات الاولية لفريق البحث الجنائي الذي  إشرف عليه اللواء محمد شرباش مدير المباحث الجنائية بالبحيرة  والمقدم ماجد الحبشى رئيس مباحث دمنهور ،أن المجني عليه من معتادي الإجرامي  وسبق اتهامه في جريمة قتل وإتجار في المواد المخدرة،وأشارت التحريات أنه أثناء قيام المجني عليه  بتقسيم إيراد تجارة المخدرات هو وزملاءه بمنزل أحدهم يدعي "الحلواني"  اختلف معهم ،فقاموا  بقتله والقوه بمكان العثور عليه.


كان اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن البحيرة تلقي، إخطارا من المقدم ماجد الحبشي، رئيس مباحث مركز شرطة دمنهور ،بالعثور علي جثة شاب مقتولا وملقي علي الرصيف امام مسجد الفتح بشارع 10 بدائرة المركز.

 


وبالانتقال إلي المكان وبالفحص والمعاينة، تبين العثور علي جثة شاب يدعي" أحمد .ك "،مسجل، من قرية قراقص،وبمناظرة الجثة تبين وجود عدة طعنات بالبطن والرقبة،تم نقل الجثة إلي المشرحة تحت تصرف النيابة العامة. 

وأمر اللواء مجدي القمري مدير أمن البحيرة بتشكيل فربق بحث جنائي تحت  إشراف اللواء محمد شرباش مدير المباحث وبمشاركة ضباط مباحث مركز شرطة دمنهور لكشف غموض الحادث.


 تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتحرر المحضر اللازم ،وتولت النيابة العامة  التحقيق.