ads

٢٨ صورة تكشف التفاصيل الكاملة لعملية إعدام الإرهابي "عشماوي"

الإرهابي هشام عشماوي بعد إعدامه
الإرهابي هشام عشماوي بعد إعدامه
مي بدير

أثارت موقعة كمين مربع البرث بمدينة رفح المصرية حماس المصريين، فضلاً عن إجماع المصريين على قضية الصراع بين الشهيد أحمد منسي والإرهابي هشام عشماوي بعد عرض مسلسل الإختيار والذي عرض الصراع بين الخير والشر.

وأثار عرض قصة شهداء القوات المسلحة وخاصة شهداء كمين مربع البرث الحماسة والإحتقان في قلوب المصريين ضد الإرهابي هشام العشماوي الذي إختار الخروج من القوات المسلحة بسبب أفكار ومعتقدات خاطئة لينضم إلى جماعات إرهابية ويضل وتكون نهايته الإعدام بعد قيامة بعدة عمليات إرهابية ضد القوات المسلحة المصرية وضد مدانيين عزل ، فضلاً عن محاولة إغتيال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية الأسبق.

من جانبها حصلت "النبأ" على عدة صور لإعدام الإرهابي هشام عشماوي، وظهر "عشماوي" في الصور معلق على المشنقة وقام طبيب الطب الشرعي بالكشف على نبضه فور إعدامه وهو معلق على حبل المشنقة.

ثم تم إنزال جثة "عشماوي" من خبل المشنقة ووضعة أرضاً وأستكمل الطب الشرعي الكشف عليه للتأكد من إعدامه ووفاته في وجود عدد من  ضباط القوات المسلحة وتنفيذ الأحكام.
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل
٢٨ صورة تكشف التفاصيل