ads
ads

نادية لطفي تنقل للعناية المركزة بمستشفى المعادي

الفنانة نادية لطفي_ أرشيفية
الفنانة نادية لطفي_ أرشيفية

أمر الطبيب المعالج للفنانة نادية لطفي بدخولها مرة ثانية للعناية المركزة داخل مستشفى المعادى، بعدما تراجعت حالتها الصحية بعض الشىء.


جاء ذلك بعدما تم نقلها إلى غرفة عادية خلال اليومين الماضيين عقب استقرار حالتها الصحية.


وتم وضع جهاز تنفس صناعى للنجمة الكبيرة نادية لطفى، بسبب شعورها بضيق شديد فى التنفس نتج عن بعض المضاعفات الناتجة عن نزلة برد حادة لحقت بها، فضلاً عن معاناتها من أعراض مرضية أخرى.


كانت الفنانة نادية لطفى نعت صديقتها الراحلة ماجدة الصباحى التى وافتها المنية الأسبوع الماضى، وأعربت عن حزنها الشديد، بعد تلقيها خبر وفاة ماجدة الصباحى إحدى أهم فنانات زمن الفن الجميل، وتعرضها لصدمة كبيرة من الخبر المؤلم. 


كما أشادت بزميلتها الراحلة ماجدة الصباحى التى كانت تتمتع بروح جميلة، إضافة إلى السلوك المحترم، وعلاقاتها الشخصية مع كل زملائها، المنتمين للوسط الفنى.