ads
ads

شقيق زوج نانسي عجرم يكشف تفاصيل صادمة عن حادث سرقة منزلها

نانسي عجرم وزوجها_أرشيفية
نانسي عجرم وزوجها_أرشيفية

كشف نهاد الهاشم، شقيق زوج الفنانة نانسي عجرم، تفاصيل جديدة عن حادثة سرقة منزلها، حيث اقتحم مسلح فيلا  بهدف السرقة، ليتطور الأمر إلى مواجهة مع زوجها الدكتور فادي الهاشم، الذي أطلق على اللص النار وأرداه قتيلاً.


ونفى نهاد، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "القاهرة الآن"، على قناة "الحدث" أن يكون اللص المقتول قد عمل سابقاً لدى نانسي وعائلتها، قائلاً: "أتاسف كثيراً عند سماعي لهذا الكلام الكاذب، وأكد أن فادي ونانسي أول مرة يشاهدان اللص.. ولا يوجد سابق معرفة به".


كما أوضح، أن شقيقه فادي، تم نقله إلى المستشفى بعد الحادثة لأنه كان يعاني من ارتفاع في ضغط الدم وحالة نفسية سيئة جداً، مشيراً إلى أن صحة فادي تحسنت كثيراً، مؤكداً أنه سيمثل اليوم أمام قاضي التحقيق.


وروى نهاد، تفاصيل جديدة عن ليلة الحادث، قائلاً: "كنت سهران عند شقيقي الدكتور فادي وكنا سنبيت الليلة عنده، ولكننا ذهبنا إلى منزلنا وبعد وصولنا البيت سمعنا بالحادثة، مشيراً إلى أن الكاميرات لم تكشف موقفاً جمع اللص بالدكتور فادي لمدة 5 دقائق ونصف".


وأضاف "السارق قاد الدكتور فادي لغرفته وهدده بالسلاح مطالباً نانسي بالخروج من غرفتها، وكرر ذلك عدة مرات بداعي السرقة، وهو ما شكل ضغوطاً على فادي حيث عرض تقديم المال عليه إلا أنه أصر على خروج عجرم من مخبئها للحصول على مجوهراتها، وهدده فادي وقال له أعطيتك المال غادر قبل وصول الشرطة".


وتابع الهاشم قائلا: "سمع اللص بعض الضجيج في الخارج فسأل فادي ما هذا، فقال له فادي ربما يكون رجال الشرطة فذهب اللص إلى غرفة الأولاد، وهذا الأمر جعل فادي يدافع عن أولاده وأسرته بقتل اللص.


يذكر أن كاميرات المراقبة في منزل الفنانة، نانسي عجرم، رصدت لحظة دخول السارق الملثم إلى منزلها، وصولاً إلى المواجهة التي حصلت بينه وبين زوجها الدكتور فادي الهاشم.