ads
ads

تصريحات مهمة لوزير «الكهرباء».. اعرف التفاصيل

وزير الكهرباء
وزير الكهرباء
ads


قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إن قطاع الكهرباء يصب تركيزه الآن نحو دول الجوار للتعاون في مجال مشروعات الربط الكهربائي، وذلك في إطار تعزيز أوجه التعاون الدولية في مجال الطاقة.

وأضاف وزير الكهرباء، أن قطاع الكهرباء يعمل على الانتهاء من جميع مشروعات الربط الكهربائي الدولي مع دول الجوار الأوروبي والإفريقي والآسيوي في أسرع وقت، وصولًا لجعل مصر مركزًا إقليميًا للطاقة في منطقة شرق المتوسط.

وتابع «تُعد مشروعات الربط الكهربائي الدولي إحدى الركائز الأساسية لاستراتيجية الحكومة المصرية، ممثلة في وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة؛ كي تكون مصر محورًا عالميًا للطاقة في المنطقة على المستوى العربي والإفريقي والأوروبي».

وأوضح أن تحقيق هذه الركيزة الاستراتيجية حاليًا على المستوى الإفريقي يكون من خلال انضمام مصر لمبادرة حوض النيل واشتراكها في دراسة تجارة الطاقة الإفريقية، وأيضًا من خلال الاشتراك في تجمع الطاقة لدول شرق إفريقيا، والذي يضم تسع دول مصر- أثيوبيا- السودان- كينيا- رواندا- بوروندى- تنزانيا- أوغندا- الكونغو الديمقراطية.

وأشار إلى الربط الكهربائى الإقليمى، والذى يلعب دورًا أساسيًا فى تحقيق أمن الطاقة على المدى القصير والطويل، ولهذا تشارك مصر بفاعلية في جميع مشروعات الربط الكهربائي الإقليمية حيث ترتبط مصر كهربائيًا مع دول الجوار شرقًا (مع الأردن) وغربًا (مع ليبيا)، وجنوبا يتم اتخاذ الخطوات التنفيذية لإنشاء خط الربط الكهربائى بين مصر وجمهورية السودان الشقيق، والمتوقع قريبًا نقل قدرة كهربائية تصل إلى 300 ميجاوات.

واستكمل: «كما تم توقيع مذكرة تفاهم للربط الكهربائي شمالًا مع قبرص واليونان في قارة أوروبا، وبذلك تكون مصر مركزًا محوريًا للربط الكهربائي بين ثلاث قارات (إفريقياـ آسياـ أوروبا)، وتعمل الحكومة المصرية بشكل فعال مع كل تجمعات الطاقة والتجمعات الاقتصادية الإقليمية ومنها النيباد، والاتحاد الإفريقي، وعلى المستوى الدولي مع منظمة الربط الكهربائى العالمى (GEIDCO)، والوكالة الدولية للطاقة المتجددة (IRENA)».