ads
ads

برلماني لـ«النبأ»: 4 أسباب تدفع البنك المركزي لخفض سعر الفائدة

البنك المركزي- أرشيفية
البنك المركزي- أرشيفية
ads


قال النائب عمرو الجوهري، عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، إن اجتماع البنك المركزي غدًا الخميس، الخاص بتحديد سعر الفائدة، سيؤثر بشكل كبير على الاقتصاد في مصر.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«النبأ»، أنه من المتوقع تثبيت سعر الفائدة أو خفضها 1%، خلال اجتماع الغد، مؤكدًا أن خفض سعر الفائدة هو الاختيار الأقوي.

وأشار «الجوهري»، إلى أنه في حالة اتجاه البنك المركزي لخفض سعر الفائدة 1%، سيكون هدفه إعطاء مؤشر للدول الأخرى بتحسن وضع الاقتصاد المصري والاستثمارات.

وأكد، أن خفض سعر الفائدة، سيقلل قيمة القروض قصيرة الأجل سريعًا وخاصة الحكومة المصرية أكبر مدين، بالإضافة إلى أنه سيعطي فرصة لزيادة الاستثمارات الأجنبية.

وأوضح عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، أن البنك المركزي أكد في السابق أنه سيخفض سعر الفائدة في حالة وصول حجم التضخم إلى رقم أحادي، متابعًا: «بالفعل تم الإعلان الشهر الماضي إلى انخفاض التضخم إلى 8.7%».

ولفت النائب، إلى أن انخفاض سعر الدولار في البنوك بقيمة تصل إلى ما يقرب من 2 جنيه، ساهم خلال الفترة الماضية بتراجع معدلات التضخم، ولكن في المقابل الأسواق تشهد حالة من الركود ستظهر أثارها عند حدوث أية تغييرات بالأسواق العالمية.