ads
ads

مفاجأة خطيرة بشأن العمالة المصرية في الكويت.. اعرف التفاصيل

الكويت - أرشيفية
الكويت - أرشيفية
عبير بدوي
ads

مازالت أصداء أزمة أعداد العمالة المصرية في الكويت، تتوالى وكشفت إحصائيات جهاز الإحصاء في الكويت،  عن مفاجأة بشأن المصريين، وقالت إنهم ليسوا الأكثر، بل الهنود.

 

وأظهرت الإحصائيات أن إجمالي الزيادة في سوق العمل خلال 5 سنوات (منذ مارس 2015 وحتى مارس 2019) بلغت نحو 364 ألف عامل يشكل منهم الكويتيون 30760 موظفاً، إضافة إلى دخول 60 ألف عامل منزلي من 10 جنسيات أساسية إلى جانب انخفاض سنوي في أعداد 4 جنسيات.

 

ولم تكن العمالة المصرية هي الأعلى عدداً في الدخول إلى البلاد خلال 5 سنوات بل كانت الجنسية الهندية هي الأعلى بإجمالي 175 ألف شخص 26.5 بالمائة منهم عمالة منزلية، في حين زادت العمالة المصرية 80.5 ألف عامل 29 بالمائة منهم حصلوا على أذونات عمل من مارس/آذار 2018 وحتى بداية العام الحالي.

 

ودخلت الجنسية الأردنية في المنافسة لسوق العمل حسب الإحصائيات، حيث سجلوا وجودهم على قائمة العمالة الأكثر وجوداً في البلاد منذ العام 2017 في حين استقرت إعدادهم حتى الربع الأول من العام الحالي عند 25 ألف عامل في حين كانت الزيادة السنوية لهم بسيطة بإجمالي 185 حالة فقط.

 

وتراجع الوجود الإيراني في سوق العمل بين الجنسيات الأعلى وجوداً إلى المرتبة العاشرة، بعد أن كانت تحافظ على وجودها في المرتبة التاسعة على مدار السنوات الماضية، وكان الانخفاض في الأعداد في ذات الفترة واضحاً بإجمالي 4321 فرداً ليكون إجمالي عددهم في سوق العمل 22.6 ألف عامل.

 

وخرجت الجالية السيرلانكية من المنافسة ضمن أعلى وجود عمالي في البلاد مع دخول العمالة الأردنية، كما استمر انخفاضهم ضمن قوائم العمالة المنزلية بـ8.5 ألف عامل خلال السنوات الخمس الماضية.

 

وانخفضت أعداد العمالة الباكستانية بـ 12109 ألف عامل لتستقر إعدادهم المسجلة عند 80 ألف عامل تقريباً، كما اختفى وجودها في قوائم العمالة المنزلية كمنافس بين الجنسيات الأخرى في ظل دخول الجنسية الكاميرونية وساحل العاج، إلى جانب انخفاض في أعداد السوريين 1551 عاملاً.