ads

آخر تطورات مقتل «مُدرسة» على يد طليقها بـ«سكين» في دار السلام

قتل بسكين - أرشيفية
قتل بسكين - أرشيفية
أحمد عمران


أمرت نيابة دار السلام الجزئية بإحالة «مُدرس» لمحكمة الجنايات لاتهامه بقتل طليقته بسكين عقب حدوث مشادة كلامية بينهما أثناء تواجدها معه بالشقة سكنه بمنطقة دار السلام في محافظة القاهرة.

تعود الواقعة إلى شهر يونيو من العام الماضي 2018، عندما شهدت منطقة دار السلام جنوب القاهرة جريمة قتل بشعة، تمثلت في قيام مُدرس بقتل طليقته إذ سدد لها طعنة نافذة في البطن، باستخدام سلاح أبيض «سكين» عقب حدوث مشادة كلامية بينهما، أثناء تواجدها معه بالشقة سكنه، لرفضه انصرافها بعدما أعدت الطعام له.

بدأت أحداثها حينما تلقى المقدم شادي الشاهد، رئيس وحدة مباحث قسم شرطة دار السلام، وقتها بلاغًا من الأهالي يفيد بوقوع مشاجرة بين شخص وطليقته، بعقار دائرة القسم.

بالانتقال إلى مكان البلاغ عثر على «إيمان. م»، 47 سنة، مدرسة، جثة هامدة، توفيت إثر إصابتها بجرح طعني نافذ من الناحية اليسرى في البطن، بمحل الواقعة وتم نقلها لمشرحة زينهم.

وتوصلت تحريات المباحث إلى أن المجني عليها اعتادت التردد على الشقة محل الواقعة سكن طليقها «محمد ح.»، 53 سنة، مدرس، ومقيم بمحل البلاغ وبتاريخ الواقعة وأثناء تواجدها بصحبته لإعداد الطعام له وأثناء محاولتها الانصراف رفض طليقها ذلك وحدثت مشادة كلامية بينهما تطورت إلي مشاجرة قام خلالها المتهم بالتعدي عليها بسلاح أبيض «سكين» تحصل عليه من مطبخ الشقة سكنه محدثا إصابتها التي أودت بحياتها.

وتم استهداف المتهم بمأمورية من وحدة مباحث القسم وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن تردده، أسفرت إحداها عن ضبطه بحوزته السلاح الأبيض المستخدم في ارتكاب الواقعة، وتم اقتياده إلى ديوان القسم.

وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات أيدها واعترف بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه باستخدام السلاح الأبيض المضبوط بحوزته، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات.

وأمرت نيابة دار السلام الجزئية بحبس المتهم على ذمة التحقيقات، وتمت إحالته إلى محكمة الجنايات.