ads
ads

أخطرهم «الباحث عن اللذة».. قائمة بـ«5» أنواع من الشخصيات يفضل الابتعاد عنها

النبأ
فايدة سيد علي
ads


هُناك العديد من الشخصيات التي يصعب التعامُل معها، ويقول الدكتور جميل صُبحي استشاري الأمراض النفسية والعصبية، إن هُناك العديد من الشخصيات التي يصعُب التعامل معها، أو كما يُطلق عليها " الشخصيات الصعبة " ومنها:

أولاً الشخصية البارانوية: الشكاك، المستبد، المتعالى، لديهم سوء ظن وتوقع العداء والخيانة من الآخرين وهو دائم الاتهام والنقد لغيره ومحاولات التقرب إليه تقلقه وتزيد من شكوكه.

الشخصية النرجسية: تجده معجبًا بنفسه ويعتقد أنه أجمل البشر وأذكاهم ويعتقد أنه محور الكون، مغرور ويتحدث عن نفسه وإنجازاته كثيرًا، يستخدم الآخرين لخدمة أهدافه، يميل للتباهى والشهرة وهو غير قادر على منح الحب لأحد بل يستغله لصعود نجمة وتألقه.

الشخصية الاستعراضية: غالبا ما تكون جميلة وجذابة، تُغري بالحب ولا تعطية، تُبدي حرارة عاطفية شديدة فى الخارج فى حين أنها من الداخل باردة عاطفيًا لديها اهتمام شديد بمظهرها وتبالغ فى جذب الانتباه، وتُبدي اهتماما شديدا في أول العلاقة ثم يفتُر حماسها وتنطفئ عواطفها، متقلبة وسطحية ولا تتحمل ضغوطا أو مسئوليات أنانية لا تهتم إلا بنفسها.

شخصية النصاب أو المخادع، شخص كاذب مُحتال، عذب الكلام يُعطي وعودًا ولا يفى بيها، لا يحترم القوانين والتقاليد وليس لديه ولاء لأحد ويستغل الجميع ولا يتعلم من أخطائه، بارع فى الإيقاع بضحاياه حيث يغريهم بالوعود الزائفة ويبهرهم بلطفه ولكن تكتشف أن حياته مليئة بتجارب الفشل والأفعال غير الأخلاقية وقد يكون مُدمنًا ولا يتحمل المسؤلية.

الشخصية الباحثة عن اللذة: يجرب أنواع المُخدرات ويُفاضل بينهم ويُجرب العلاقات العاطفية والجنسية كثيرًا ولا يعرف الوفاء، والمرأة بالنسبة له متعة جنسية فقط يستمتع بها ثم يلقى بها فى الطريق ويوهمها أن الحب وسيلة لعلاج إدمانه وتنخدع الضحية وتعتقد أنها سوف تقوم بدور عظيم فى علاج هدا الشاب الذي ظلمته الحياة ثم تكتشف بعدالزواج أنه استغلها من أجل الإدمان.

ads