ads
ads

دراسة صادمة بشأن الواجبات المنزلية لتلاميذ المرحلة الابتدائية

واجبات منزلية
واجبات منزلية


إذا كنت تعاني من أداء الواجبات المدرسية مع أطفالك، فأنت لست وحدك في هذا الأمر، فقد توصلت دراسة حديثة إلى أن غالبية الآباء يجدون صعوبة في مساعدة طفل يبلغ من العمر سبعة أعوام في واجباته المدرسية.

ومع ذلك، فإن ثلث أولياء الأمور فقط يشعرون بالثقة في تقديم التوجيه لأطفالهم عندما يكلفون بالمساعدة في التزامات مدرستهم.

وخلال الدراسة التي قامت بها منظمة إنجليزية تهتم بالتعليم، تم منح 1000 من أولياء الأمور ثلاثة أسئلة نموذجية عن الواجبات الدراسية في السنة الثالثة الابتدائية.

تمكن والد واحد فقط من بين كل 16 مشاركًا من الإجابة عن الأسئلة الثلاثة بشكل صحيح، والتي تم الحصول عليها من مناهج المرحلة الابتدائية الثانية للغة الإنجليزية والرياضيات والعلوم.

من بين الذين شاركوا في الدراسة، قال ربعهم تقريباً إنهم يشعرون "بالضغوط" عندما يطلب منهم طفلهم المساعدة في الواجبات المنزلية، بينما يعترف أكثر من ثلاثة أرباعهم أنهم غالباً ما يستخدمون الإنترنت لمساعدتهم في الإجابة عن أي أسئلة يعانون في الإجابة عليها.

كما ذكر أكثر من واحد من بين كل عشرة أنهم يستخدمون مساعدين افتراضيين، مثل Alexa أو Siri ، لتقديم إجابات للواجبات المنزلية.

ووجدت الدراسة أيضا أن الرجال أكثر احتمالا من النساء أن يشعروا بالثقة في مساعدة أطفالهم في أداء واجباتهم المنزلية، حيث أن 39 في المائة من الآباء الذين تم اختبارهم يشعرون بالثقة، مقارنة بنسبة 28 في المائة من الأمهات.

وقال الدكتور نيك سميث، مدير مدرسة أوكسفورد هوم سكولنج: "إن نتائج الاستطلاع مثيرة للدهشة، لكن ربما تكون لها صدى لدى العديد من الآباء والأمهات في جميع أنحاء البلاد".

"بالنسبة للبعض، فإن قدرا كبيرا من الوقت قد مرت منذ أن كانوا أنفسهم في نظام التعليم، وبالتالي فإنهم لن يكونوا على دراية بالمنهج الحالي.