ads

لـ«مرضى السكر».. نصائح مهمة للاحتفال بـ«رأس السنة» بدون مشاكل صحية

مريض السُكر _ تعبيرية
مريض السُكر _ تعبيرية
فايدة سيد علي


ساعات قليلة ونستقبل معًا عامًا جديدًا، يحتفل به الجميع باتباع العديد من التقاليد والعادات على رأسها إعداد الولائم  و«العزومات» المليئة بالأطعمة والحلويات والسُكريات، ما يعمل على إصابة الملايين من مرضى السُكري بالعديد من المُضاعفات في حالة الإفراط في تناول الأطعمة والسُكريات.


وينصح الدكتور أحمد سعيد الخولي، عضو الجمعية المصرية للتغذية العلاجية، بالابتعاد عن تناول الحلويات، وتعويض ذلك بتناول النشويات مثل الأرز والمكرونة والعيش وكذلك الذُرة المشوي، مع ضرورة الحرص على تناول جُرعة الأنسولين قبل البدء في تناول هذه الأطعمة «النشويات »، مُحذرًا من تناول أطعمة أخرى  قبل تناول  الأنسولين حتى لايدُخل المريض في كومة السُكر، مثل تناول المسبكات واللحوم المشوية والدهون والحلويات ، وكذلك الابتعاد عن استخدام الزبدة الفلاحي واستبدالها بالزيوت، مع ضرورة تناول الخضروات التي تحتوي على الألياف مثل البسلة، البطاطس في صورة «خُضار سوتية».


أما عن أنواع العصائر المُحبب تناولها في ليلة رأس السنة فيواصل عضو الجمعية المصرية للتغذية العلاجية  بتناول العصائر الفريش مثل عصير الأناناس، عصير البُرتُقال، عصير اليوسفي، عصير الرُمان، عصير البروكلي، مع الحرص على عدم تناول الفاكهة غليظة القوام مثل عصير المانجو، عصير الجوافة، عصير الفراولة، وكذلك الشيكولاتة.


ويكشف عضو الجمعية المصرية للتغذية عن أهمية زيادة جُرعة الأنسولين لمريض السُكر ما يُعادل وحدتين في حالة تناوله  قطعة من الجاتوه، أما عن الفاكهة فيكون المريض حريصا على تناول ثمرة أو اثنان من الموز على أقصى تقدير، بحيث يكون هذا الأنسولين الذي تناوله قبل تناول هذه الأطعمة موجه للجاتوه والموز فقط، إي لا يُنصح بتناول إي شىء أخر حتى لايدخل المريض في نوبة سُكر.


وكذلك تقليل الأملاح، والحرص على مُمارسة رياضة المشي لمدة نصف ساعة عقب تناول هذه الوجبات.

اقرأ أيضًا :

 تحذير مهم جدًا.. هذا المشروب يعمل على خفض نسبة «السكر