ads
ads

إنفراد...نص التحقيقات كاملة مع إبن " الممثل "المتهم بقتل أسرته تكشف المستور

المتهم وألمجنى عليهم
المتهم وألمجنى عليهم
عادل توماس- إبراهيم بكرى
ads



استيقظ الشعب المصري فى أواخر شهر يونية الماضى من هذا العام، على جريمة قتل بشعة اهتزت لها مشاعر الإنسانية، نظراً لبشاعة الجريمة وقسوة قلب منفذها وافتقاده لأبسط مشاعر الرحمة والإنسانية، والمتهم فيها نجل الممثل الراحل "المرسى أبو العباس"،هذا ما أشارت إليه تحقيقات النياية العامة،

واليكم نص التحقيقات كاملاً مع صلاح المرسى أبو العباس المتهم بقتل زوجته وأولاده...

س-ما معلوماتك بشأن الواقعة محل التحقيق.
ج-هو إللى حصل أن أنا إمبارح نزلت اتفرجت على ماتش مصر ورجعت بالليل بعد الماتش ما خلص بشوية على البيت،وأول ما دخلت لقيت الشقة شكلها غريب والنيش ادراجه والضلف مفتوحة والحاجة إللى فى الأدراج منعكشة،وبعد كده لقيت حبيبة رجلها باينة من باب الاوضة إللى جوه،ودخلت على الأوضة لقيت حبيبة مرمية على الأرض ووشها عليه دم ونقط سودة ولقيت مراتى مرمية على الأرض فى نفس الأوضة على وشها وعدلتها علشان ابص عليها، لقيت وشها كله مزرق وجنبها شنطة فاضية والشنطة دى كنت شايل فيها فلوس،وبعد كده جريت على الأوضة الثانية عشان أشوف جنة لقيتها مرمية على السرير وفية زرقان فى وشها وأول ما لقيت المنظر ده، كلمت جمال اخويا وحكيت له على إللى حصل وقعدت اعيط وقالى كلم النجدة وكلمت النجدة ما ردوش وفى الوقت ده جمال اخويا كلمنى تانى وقالى كلم الإسعاف وكلمتهم وكنت مش عارف اوصفله عنوان وبعد كده جمال أخويا كان جالى واتصل بالنجدة لما جه وبعد كده الشرطة جات وده كل إللى حصل.
س-ماهو آخر مؤهل دراسى حصلت عليه.
ج-أنا حاصل على ليسانس آثار جامعة القاهرة وبحضر ماجستير فى إدارة الموارد البشرية فى جامعة تبع عين شمس والشهادة بتطلع من انجلترا جامعة ادنيز.
س-وما هى ظروف نشأتك.
ج-أنا اتولدت فى مدينة نصر وكنت ولد وحيد أبويا وامى، وليا  أخ إسمه جمال ده اخويا من آلام وده قبل ما تتجوز أبويا، وأبويا كان بيشتغل ممثل إسمه المرسى أبو العباس ووالدتى كانت بنشتغل مطربة ومذيعة وممثلة، واسمها فاطمة عبد المقصود أحمد على وشهرتها ماجدة على والاتنين دلوقتى متوفين.
س-وما هى طبيعة عملك؟ 
ج-أنا اشتغلت فى البداية فى مجموعة مطاعم منها مؤمن وماكدونالدز وسينابون كافية وسلانترو كافية وشركة لابوار للحلويات وشركة لاند مارك للملابس الجاهزة،لحد ما وصلت مدير موارد بشرية وبعد كده قررت اسيب الوظيفة واشتغلت استشارى موارد بشرية.
س- وما هى طبيعة آخر أعمالك تحديداً وعملك الحالى؟
ج-أنا بشتغل فى استشارات موارد بشرية ومن آخر فترة بعد ما والدى توفى ورثت منه شقة فى مدينة نصر، وبعتها وجالى منها فلوس وبدأت اشتغل فى تجارة السيارات.
س- وما هو تاريخ وفاة والدك؟ 
ج- توفى من حوالى سنة يوم 2017/6/14.
س- وما هو المبلغ المالى مقابل بيع الشقة سالفة البيان؟ 
ج- أنا بعتها بحوالى أربعمائة وخمسين الف جنيه.
س- وما طبيعة استخدامك فى ذلك المبلغ المالى؟ 
ج- أنا بدأت اشترى عربيات وابيع عربيات واتاجر فيها. 
س- وما سبب ذلك العمل؟ 
ج- عشان ازود مصدر دخلى. 
س- وما هى كيفية احتفاظك بذلك المبلغ المالى؟ 
ج- أنا كنت شايله فى البيت. 
س- وما سبب احتفاظك بذلك المبلغ المالى داخل محل إقامتك؟
ج-عشان كنت بشغلهم.
س- وما سبب عدم وضع ذلك المبلغ المالى باحدى البنوك؟ 
ج- أنا ما حبيتش أتعامل مع البنوك وبحب اخلى فلوسى معايا فى البيت عشان اشغلها.
س- وما هو مصدر دخلك الشهرى؟ 
ج- من الاستشارات فى الموارد البشرية والتجارة فى العربيات.
س- وما هو مقداره؟
ج- أنا بيدخلى متوسط فى الشهر حوالى عشر الاف جنيه. 
س- وماذا عن اكتفاء أعباء معيشتك من ذلك الدخل؟ 
ج- مبيكفونيش. 
س- وما هى السبل التى تقوم باتخاذها لسد احتياجاتك؟
ج- بسحب من الفلوس إلى موجودة. 
س- وما هى حالتك الإجتماعية.
ج- أنا متزوج. 
س- ومتى تم ذلك الزواج؟ 
ج- أنا اتجوزت منذ 2002/9/11.
س- وما هى كيفية تعرفك على زوجتك؟
س- أنا اتعرفت عليها فى المركز الثقافى الاسبانى. 
س- ومن هى زوجتك؟ 
ج- هى هبة الله عادل إبراهيم محمود. 
س- وما هو عمرها؟  
ج- هى عمرها 39 سنة. 
س- وما هو مؤهلها الدراسى.
ج- هى حاصلة على ليسانس آثار جامعة القاهرة.
س- وما طبيعة عملها؟ 
ج- هى ربة منزل.
س- وما هى ثمرة تلك الزيجة؟ 
ج- أنا عندى بنتين. 
س- وما هى اسماء واعمار انجالك؟ 
ج- هى البنت الكبيرة اسمها جنة الله عندها 15 سنة وطالعة أولى ثانوى والبنت الصغيرة إسمها حبيبة عندها 10 سنوات وطالعة خامسة ابتدائى.
س- ومع من تقيم تحديداً؟ 
ج- أنا قاعد فى البيت مع مراتى وبناتى. 
س- واين تقيم؟ 
ج- أنا ساكن فى شارع مسجد الصحابة من شارع الملكة من شارع العشرين فيصل.
س- وما هى علاقتك بزوجتك هبة الله عادل إبراهيم محمود؟ 
ج- أنا علاقتى بيها طيبة جداً عشان حب عمرى. 
س- وما هى علاقتك ببناتك كل من جنة الله وحبيبة؟
ج- أنا بحب بناتى قوى وجنة كنت بحبها قوى عشان هى الكبيرة وحبيبة كنت بحبها عشان شبه مراتى......
س-هل يجد ثمة خلافات فيما بينك وبين زوجتك هبة الله عادل إبراهيم؟
ج-هو فيه خلافات إللى فى اى بيت عادى. 
س-وما طبيعة تلك الخلافات؟ 
ج- هى الخلافات بسبب تربية البنات وغير كده ما فيش أى خلافات تانية واحنا بنحب بعض جداً ومفيش اثنين بيتجوزو مبيتخانقوش.
س-وما هى أخر مرة شاهدت زوجتك وابنتيك المجنى عليهما؟
ج- أنا شفتهم امبارح 2018/6/19.
س- ومتى تحديداً؟
ج- الكلام ده كان الصبح حوالى الساعة ثمانية دى أول مرة شفتهم.
س- وما الحالة التى كانوا عليها تحديداً؟
ج- جنة كانت قاعدة بره فى الصالة بتتفرج على الموبايل وحبيبة كانت قاعدة بتلعب على الموبايل ومراتى كانت نايمة وبعد كده صحيت حوالى الساعة إحدى عشر الصبح. 
س- وهل من ثمة حوار فيما بينك وبين سالفى الذكر؟ 
ج- أيوه طبعاً.
س- وما مضمون ذلك الحوار؟ 
ج- هى حبيبة اتكلمت معايا وقالتلى انها شوية وهتدخل تنام وبعد كده دخلت نامت وجنة كانت بتهزر مع أمها بأديها جامد روحت قولتلها بلاش الهزار ده وقالتلنا محدش هيقدر عليا وأنا مسكتها وكتفتها فى الأرض بأيدى ولما سبتها راحت خربشتنى بضوافرها فى أيدى وقولتلها أنا مش بهزر معاكى تانى وزعلت  ودخلت نامت وامهم كانت بتكلم حماتى فى التليفون وحصل مشادة بينهم وبعد كده حكتلى على إللى حصل وصلت الظهر ودخلت نامت مع البنات.
س- ومتى كان ذلك تحديداً؟
ج- كانت حوالى الساعة اثنى عشر وربع بعد الظهر. 
س- وما هو تصرفك بذلك التوقيت؟ 
ج- أنا صليت الظهر ودخلت نمت. 
س- وما هو ميعاد استيقاظك تحديداً؟
ج- أنا صحيت الساعة 4.
س- وما سبب ذلك؟ 
ج- عشان كنت عايز الحق انزل الحق الماتش. 
س- وماذا عن وجود ثمة خلافات فيما بينك وبين زوجتك بذلك اليوم تحديداً ؟
ج- محصلش بينا حاجة خالص.
س- وما هو ميعاد مغادرتك لمحل اقامتك؟
ج- أنا نزلت حوالى الساعة خمسة. 
س- وهل شاهدت زوجتك وابنتيك المجنى عليهما قبل مغادرتك لمحل إقامتك؟ 
ج- لأ.
س- وما سبب ذلك؟ 
ج- هما كانوا نايمين .
س- وما هو مكان تواجدهم؟ 
ج- هما كانوا نايمين هما الثلاثة فى الاوضة إللى بره إللى جنب باب الشقة.
س- وهل من الطبيعى مغادرتك لمحل اقامتك دون إخبار زوجتك ؟
ج- أيوه. 
س- وما سبب ذلك؟ 
ج- أنا مرضتش افتح عليهم باب الاوضة عشان ميصحوش وأنا كنت قايلها أنى خارج اتفرج على الماتش قبل ما تنام. 
س- وما هى الملابس التى كانت ترتديها زوجتك المجنى عليها قبل مغادرتك لمحل إقامتك؟ 
ج- هى هبة كانت لابسة قميص نوم بحمالات لونه روز فاتح 
س- وما هى الملابس التى كانا ترتديها ابنتيك قبل مغادرتك لمحل إقامتك؟ 
ج- هى جنة كانت لابسة شورت أسود وتوب أسود بحمالات وحبيبة كانت لابسة قميص نوم نص كم ومش فاكر لونه إيه.
س- وما هى الحالة التى تركت عليها المسكن؟ 
ج- انا سبت البيت كان طبيعى ومترتب ومراتى وبناتى كانوا نايمين.
س- وما هى الملابس التى كنت ترتديها ؟
ج- أنا كنت لابس بنطلون جبنز ازرق وتيشرت كحلى. 
س- وإلى أين كانت وجهتك ؟
أنا كنت رايح سراى القبة 
س- وما سبب ذلك؟ 
ج- أنا كنت رايح أتفرج على الماتش مع واحد صاحبى 
س- ومن هو ذلك الشخص؟ 
ج- هو اسمه عبد الحميد أمام 
س- ما هو الإسم الثلاثى له؟ 
ج- أنا معرفش 
س- وما هى وسيلة انتقالك؟ 
ج- أنا روحت بعربيتى
س- وما هى بيانات ومواصفاتها؟ 
ج- هى عربية كيا سيراتو فضى موديل 2006 ومش فاكر نمرتها
س- وهل قمت بإجراء اية محادثات هاتفية 
ج- أيوه
س- مع من؟
ج- أنا كلمت عبد الحميد عشان اشوف هنتقابل نتفرج على الماتش فين. 
س- وما هو رقم هاتفك؟ 
ج- أنا معايا رقمين الأول فودافون 0100753200والثانى اورانج ومش فاكره
س- ومتى وصلت؟ 
ج- أنا وصلت الساعة ستة ونص
س- ومع من تقابلت؟ 
ج- عبد الحميد وكان معاه ابنه 
س- واين تحديداً 
ج- احنا قعدنا فى قهوة إسمها الكابتن فى سراى القبة.
س- وما هى صلتك وعلاقتك بالمدعو عبد الحميد؟ 
ج- هو أنا اعرفه من حوالى خمس سنين ويبقى صاحبى وعرفته من ساعة لما كنت شغال فى شغل الموارد البشرية 
س- وما هى المدة التى مكثتها بالمكان؟ 
ج-أنا قعدت من الساعة ستة ونص لحد الساعة احدى عشر ونص
 س- وماذا عن الاتصال بزوجتك بذلك التوقيت؟ 
ج- أنا اتصلت بمراتى مرتين وهى مردتش 
س- ومتى كان ذلك الإتصال؟
ج-أنا اتصلت مرتين الأولى حوالى الساعة تسعة والثانية حوالى الساعة عشرة وهى مردتش 
س- وما هو تصرفك بذلك التوقيت؟ 
ج- أنا ما قلقتش 
س- وما سبب ذلك؟ 
ج- عشان أنا متعود على طول أنى ممكن اكلمها ومتردش عليا فى حالة ان يكون فيه خلاف مع اهلها.
س- وما هو ميعاد مغادرتك؟ 
ج- أنا مشيت من على القهوة حوالى الساعة اثنى عشر إلا ربع 
س- ومن كان برفقتك؟ 
ج- أنا كنت لوحدى 
س- وإلى اين توجهت؟ 
ج- أنا روحت صلحت كاوتش العربية واشتريت حاجات حلوة لبناتى ومراتى وبعد كده خلصت وطلعت على البيت 
س- وما هو ميعاد وصولك للمنطقة محل إقامتك؟ 
ج- أنا وصلت حوالى الساعة 2
س- وهل تقابلت مع ثمة أشخاص فى ذلك التوقيت؟ 
ج- أيوه
س- ومع من تحديداً؟
ج- صاحب محل دى جى جنب البيت عندى 
س- وما هو اسمه 
ج- أنا مش فاكر اسمه 
س- وما ميعاد وصولك لمسكتك؟
ج- أنا طلعت البيت حوالى الساعة 2
س- وما هى كيفية دلوفك لمسكنك ؟
ج- أنا فتحت بمفتاح الشقة عادى 
س- وماذا عن وجود ايه آثار عنف بباب العين محل إقامتك ؟
ج- مكنش فيه أى حاجة أنا فتحت بمفتاح الشقة ودخلت عادى
س- وما الحالة التى وجدت عليها العين محل اقامتك؟
ج- أنا  لقيت هبه مرمية على الأرض فى الاوضة إللى جوه وحبيبة بردوه مرمية على الأرض جنبها وطلعت بره لقيت جنة مرمية على السرير إللى فى الاوضة إللى بره جنب باب الشقة 
س- وماذا عن الإصابات المشاهدة لك بالمجنى عليهما؟
ج- هى هبة مراتى لقيت وشها كله مزرق وحبيبة وشها عليه دم ونقط سودة وجنة كان فيه زرقان فى وشها 
س- وما كان تصرفك؟ 
ج- أنا كنت مذهول وكلمت جمال اخويا وقالى كلم النجدة وفعلا اتصلت بالنجدة ومحدش رد وبعد ما جه جمال هو إللى إتصل بالإسعاف والنجدة وبعدها الشرطة جات وحكتلهم على إللى حصل
س- وماذا عن اكتشافك المسروقات؟
ج- ايوه فيه فلوس اتسرقت من الشقة 
س- وما قيمتها؟
ج- 340 الف جنيه
س- ماهى كيفية تحصلك على المبلغ،؟
ج- ابويا مات وورثت شقة فى مدينة نصر وبعتها بمبلغ 460 ألف ومن ساعتها وأنا بشتغل بيهم فى تجارة العربيات وهى دى فلوس التجارة 
س- وما سبب احتفاظك بذلك المبلغ بالمنزل 
ج- عشان بستخدم الفلوس دى على طول فى التجارة ومبحبش احط فلوس فى البنك 
س- وما هو مكان احتفاظك بذلك المبلغ؟
ج- أنا كنت حاطط الفلوس فى شنطه سوده بتاعت لاب توب وكنت مخبى الشنطة فى دولاب الأوضة إللى جوه الطرقة تحت الهدوم ودى الشنطة إللى لقيتها فاضية جنب مراتى
س- وما هى فئه المبلغ؟ 
ج- هى كلها كانت متينات
س- وهل من الطبيعى الاحتفاظ بذلك المبلغ داخل المنزل 
ج- هو مش طبيعى طبعاً
س- وما سبب الاحتفاظ بذلك المبلغ 
ج- عشان كنت عايز يبقى معاى سيولة عشان كنت هشترى أرض 
س- وماذا عن علم زوجتك بتواجد ذلك المبلغ؟
 ج- ما كانتش تعرف 
س- وما سبب إخفاء ذلك عنها؟
ج- عشان كانت رافضة بيع الشقة 
س- وهل من ثمة أشخاص على علم باحتفاظك بالمبلغ فى المنزل
ج- مفيش غير اخويا جمال 
س- وما اسمه الثلاثى؟ 
ج- جمال عبد الناصر محمد محمد 
س- هل بحوزته أى أشخاص مفاتيح؟ 
ج- مفيش غير أنا ومراتى 
س- وماذا عن تردد أية اشخاص على محل اقامتك؟
ج- محدش بيجى البيت غير اهل مراتى و اخويا جمال 
س- وما هى أخر مره قمت بمعاشرة زوجتك 
ج- كان يوم السبت إللى فات 2018/6/16 بالليل 
س- ما قولك فيما ثبت بمناظرة النيابة العامة لجثمان المجنى عليها هبة الله عادل إبراهيم محمود من ارتداء جلباب اسدال واسغله قميص نوم دون ملابس داخلية 
ج- هو ده العادى فى البيت فى وقت الصيف وبتلبس الاسدال فى حالة أنها هتصلى او هتفتح الباب 
س- هل تعانى من اية أمراض نفسية أو عقلية 
ج- لأ خالص 
س- وما هو تفسيرك بشأن حدوث تلك الواقعة؟ 
ج- معرفش وما عنديش تفسير 
س- هل لديك اقول اخرى؟ 
ج- لأ
س- ما تفصيلات اعترافك  ؟
ج- معرفش اصلاً انا مش مجرم 
س- ما قولك وقد قررت أمام النيابة العامة شفاهة بإعترافك بارتكابك واقعة مقتل المجنى عليهما هبة الله عادل إبراهيم وجنة الله صلاح المرسى وحبيبة صلاح المرسى؟ 
ج- أنا مكنتش بتكلم عن شخصى أنا كنت بتكلم عن وجهة نظر الشخص إللى ممكن يعمل حاجة زى دى، او يرتكب الواقعة بالطريقة دى ودى وجهة نظر عن حادثة،وأن اللى أنا قلته ممكن يكون اسبابها 
س- ما هى علاقتك بوالدك ؟
ج-كانت علاقتى بيه كوبسة جداً وما كانش فيه بينا غير الحب والاحترام وكنت بحبه جدا
س-وما هى علاقتك بوالدتك؟
ج- هى علاقة تقوم على بر الوالدين 
س وما معنى ذلك؟
ج' هى والدتى لم تكن لديها القدرة على احتواء الآخرين ومكنتش العلاقة بينى وبينها حميمة زى علاقتى بوالدى 
س- وما سبب تلك العلاقة فيما بينك وبين والدتك؟
ج- اصل هى كانت طبيعتها انها ناشفة وقليلة الحنان 
ي- وما اثر ذلك عليك؟
ج- هو كان بياثر عليا خلانى احب والدى اكتر علشان هو كان طيب وحنين 
س- وما هى كانت طبيعة العلاقة فيما بين والدك ووالدتك؟
ج- هما كانوا دائما الخلاف
س-وما طبيعة تلك الخلافات؟ 
ج- هى دايما امى إللى كانت بتبقى غلطانة عشان هى دايما صوتها عالى واسلوبها مستفز وشخصيتها قوية وبابا كان شخصيته عكسها 
س- وإلى اين تطورت تلك الخلافات؟ 
هى وصلت أن ابى قام بترك المنزل وعاش بمفرده خارج المنزل لمدة 5 سنوات قبل ان يقوم بتطليق امى 
س- ما هى طبيعة العلاقة فيما بينك وبين والدك عقب تركه للسكن؟
ج- أنا كملت وعشت مع امى وكانت علاقتى بوالدى كويسة وبشوفو كل يوم بعد الشغل
س- وما هى طبيعة العلاقة بينك وبين والدتك فى تلك الفترة؟ 
ج' علاقتى بيها بقت كويسة بعد ما ابى ساب البيت 
ي-وما سبب ذلك؟ 
ج- عشان ابويا مبقاش موجود فى البيت والسبب إللى كان بيحصل منه المشاكل بينهم 
س- وما اثر تلك الخلافات عليك؟
ج- انا اخدت قرارا لما اتجوز واخلف ما اعرضش اولادى للى انا اتعرضت ليه 
س- وما هى طبيعة العلاقة فيما بين والدتك ووالدك فى تلك الفترة؟ 
ج- مكنتش فيه علاقة خالص....
س- إلى أين إنتهت العلاقة فيما بينهما؟ 
ج- الطلاق. 
س- وما هو عمرك فى ذلك التوقيت؟ 
ج- أنا كان عندى 18 سنة
س- ما اثر ذلك الطلاق عليك تحديداً؟
ج- هو إللى حصل ده زادنى إصرار لما اتجوز واخلف لازم يكون بيتى مستقر ومفهوش أى مشاكل من الكلام ده ومعرض اولادى للى حصلى يا إما ما اتجوزش 
س- وما هى علاقتك بزوجتك المجنى عليها 
ج- هى كانت فى مجملها علاقة كويسة وكان فيها بعض المشاكل 
س-وما هى طبيعة تلك الخلافات؟ 
ج- بسبب رغبتى فى الزواج مرة أخرى فى فترة من الفترات ومرة أخرى بسبب ضائقة مالية 
س- إلى اين تطورت تلك الخلافات؟ 
ج- هو حصل توتر فى العلاقة بينا فى المعاملة وبعد كده رجعت الدنيا كويسة شويى وظبطت ثم تعرضت لازمة مالية وتوترت العلاقات بينا واستمرت بعد نهاية الأزمة الحالية 
س- وما سبب رغبتك فى الزواج مرة أخرى؟ 
ج- عشان مراتى كانت عايزة تعيش معانا
س- ومتى تحديدا كان ذلك الزواج الثانى؟ 
ج- هى كانت واحدة من معارفى القدام 
س-  ما هو رد فعل زوجتك من ذلك الزواج الثانى؟ 
ج- هى طلبت الطلاق
ي- وهل قمت بالزواج مرة ثانية؟ 
ج- أنا رجعت فى الفكرة بعد ما كنت قررت
ي- وما سبب عدولك عن ذلك؟
ج- خوفى على اسرتى متمثلة فى بناتى تحديداً
س- وما سبب ذلك الخوف؟ 
ج-  عشان بناتى ميتعرضوش للى حصلى وانا صغير 
س- وما هى طبيعة العلاقة بينك وبين زوجتك عقب اتخاذ ذلك القرار؟ 
ج- اتحسنت فترة عشان رجعت فى قرارى 
س- قررت مرورك بازمة مالية سلفا؟ 
ج- ايوه الكلام ده حصل
س- ما طبيعة تلك الازمة المالية؟ 
ج- أنا قمت باستثمار جزء كبير من المال فى البورصة فى شركة الفوريكس فى البداية قمت بجنى الأرباح بعد كده خسرت كل الفلوس 
س- ما هو المبلغ الذى قمت باستثمارة فى تلك الشركة؟ 
ج- 540 الف جنيه 
س- من اين تحصلت على المبلغ؟ 
ج- أنا اخدت قرض 100 ألف جنية من البنك و100 الف من بابا و200 الف من عمى 
س- وما قيمة الربح من استثمارك فى تلك الشركة ؟
ج- أنا دخلت بمبلغ 540الف جنية وبقوا 580 الف جنيه وبعد كده بدأت أخسر 
س- وما قيمة خسارتك فى ذلك الإستثمار؟ 
ج- أنا خسرت إجمالى الفلوس 
س- وما طبيعة عملك فى ذلك التوقيت؟ 
ج- كنت متفرغ للتجارة دى ومكنتش بشتغل 
س- وما اثر ذلك الخسارة عليك 
ج- تسببت لى فى أزمة مالية شديدة 
س- وما طبيعة تلك الأزمة 
ج- كنت خسرت فلوسى كلها فى موضوع الفوريكس وكنت من غير شغل وكان على ديون وقسط بنك عشان واخد قرض بمبلغ 3900جنية فى الشهر 
س- وما تلك الأزمة المالية عليك؟ 
ج' هى تسببت لى فى ازمة نفسية شديدة وبدأت تؤدى إلى اكتئاب واثرت على القولون العصبى عندى وعضلاتى بقت مشدودة على طول من الضغط بسبب حالتى النفسية من القلق والتوتر واخدت دواء اسمة ديمرا باسط للعضلات 
س- وماذا عن القرض الذى قررته سلفا؟
ج- هو ده القرض ابو 140الف جنية إللى اخدته عشان الشركة وكان فسطة فى الشهر 3900جنية
س- وماذا عن العين الذى قررتها سلفاً؟
ج- هى دى شقة اشتريتها كان عليها قسط شهرى 3الاف جنية فى الشهر 
س- واين تقع تلك العين؟ 
ج- هى فى حدائق الاهرام البوابة الرابعة
س- وما هى كيفية سرائك لتلك العين؟ 
ج- أنا جمعت النقدية نص من ابويا ونص من حماتى ودفعتها وأنا كنت بدفع الاقساط 
س- وما سبب شراء تلك العين؟ 
ج- تحسين مستوى المعيشة وحبيت المكان ومساحة الشقة واننا نكون قريبين من حماتى عشان زوجتى كانت عايزة كده
س- وما اثر شراء تلك العين عليك بالقرب من أهلية زوجتك
ج- أنا كنت بفضل انى اشترى شقة فى مدينة نصر او بالقرب منها حسب الفلوس عشان اكون قريب من ابويا وامى 
س- وما الذى دعاك لشراء تلك العين؟ 
ج- عشان ارضى زوجنى 
س- وماذا عن تصرفك لحل الأزمة المالية؟ 
ج- أنا بدأت ادور على شغل واشتغلت فى شركة اسمها امتنان الراتب كان 16 الف جنية واشتغلت بها فترة وبعد كده مشونى وبعد كده اشتغلت فى شركة كورولا فى إسكندرية لمدة شهر  
س- وما هى حالتك المالية أثناء قبامك بتلك الأعمال؟ 
ج- هى حالتى بقت كوبسة وبدأت اسد الديون إللى على واسد القرض وقسط الشقة لحد ما الشركة مشتنى والشرطة الثانية قضت بانتقالى وجتلى ازمة مالية من جديد
س- وما تفسيرك لعدم استمرارك فى تلك الوظائف؟ 
ج- هو عدم توفيق ورزق
س- وماذا عن الضائقة المالية عقب تركك لتلك الوظائف؟ 
ج- هى أثرت عليا فى مصاريف البيت والاقساط والالتزامات عليا بس هى مستمرتش كتير..
س- وماذا عن عدم استمرار ضائقتك المالية؟ 
ج- هى لم تستمر كتير لأن والدى توفى وورثت منه الشقة بتاعة إللى كان قاعد فيها فى مدينة نصر 
س- وما اثر وفاة والدك عليك؟ 
ج- تسبب لى فى حزن شديد وزودت الضغوط على 
س- وما تصرفك بشأن العين واسرتك؟
ج- أنا بعتها
س- وما سبب ذلك 
ج- عشان افك الحالة المادية والازمة المالية بتاعتى 
س- وما هو مقابل بيع العين؟ 
ج- 450 الف جنيه 
س' وفيما انفقت هذا المبلغ؟ 
ج- أنا اخدت جزء من الفلوس وبدأت اوضب فى شقة الأهرام وبدأت استثمر جزء فى تجارة العربيات 
س-  وما قولك فيما قررته من خسارتك لذلك المبلغ ؟
ج- هى الفلوس كانت موجودة فى البيت وكانوا 340 الف جنية وده المبلغ المتبقى 
س- هل من الطبيعى الاحتفاظ بذلك المبلغ المالى داخل محل إقامتك 
ج- لأ 
س- وما سبب وضعه لمحل إقامتك؟ 
ج- عشان يبقى معاى سيولة 
س- وماذا عن علم أشخاص بتواجد ذلك المبلغ بالمنزل؟ 
ج- محدش يعرف غير اخويا جمال 
س- ما هى علاقتك باسرة زوجتك 
ج- أنا علاقتى بابوها وامها كانت عادية وهبة مراتى كان لها اختين بنتين الأولى هند وهى كانت مربضة بإعاقة وأنا كنت بحبها جداً بس كنت بتضايق من معاملة ابوها وامها لها، لأنها مربضة والثانية إسمها شيماء وهى مطلقة وعندها بنت صغيرة إسمها منى وشيماء اصيبت بمرض السرطان فى شهر يناير إللى فات والكلام ده كله كان بياثر فى مراتى 
ي- فسرلى تحديداً ذلك التأثير  الذى يقع على زوجتك؟ 
ج- هى كانت دايماً شايلة هم هند عشان معاملة أبوها وامها لها ومكنش بيعجبها الوضع، وكانت شايلة هم شيماء بسبب مرضها وبنتها.
س- وما اثر ذلك على شخصيتك؟ 
ج- هو أنا كنت متضايق لأنها بدأت تنشغل عن البيت وعن البنات وبقا كل اهتمامها اخواتها وأبوها وامها 
س- وما اثر ذلك على نجليتيك؟
ج- بدأ يخسران امهم مش فاضين لهم وعندهم ومعظم الوقت مش معاهم والبنات حبيبة وبعد ما شيماء مرضت بالسرطان حولها اكتئاب بسبب أن منى بنت شيماء بتقولها ان مامتها هتموت وتسيبها 
س- وما هى حالتك النفسية فى الاونة الأخيرة بشان ما روته تفصيلاً؟
ج- أنا كنت مضايق عشان هبة على زعلانة وشايلة الهم،ولا عارفة ترضيهم ولا عارفة ترضى عيالها واالى كان مضايقنى اكتر انى بنت من البنات إتأثرت نفسياً بسبب ده
س- وما سبب ضيقتك التى قررتها سلفاً؟
ج- عشان كنت زعلان على بناتى و شايف إن مبقاش فى اهتمام بيهم زى الأول 
ي- وما سبب فكرة الانتحار راودتك؟
ج- أنا مفكرتش فى الانتحار 
س- ما قولك فيما قررته شفاهية للتحقيقات النيابة العامة بالتفكير فى الانتحار وذلك للتخلص من ضغوط الحياة 
ج-انا مفكرتش انتحر 
ي- ما قولك فيما قررته شفاهية بتراجعك عن فكرة الانتحار خوفا على اسرتك من مواجهة قسوة الحياة ؟
ج- انا مفكرتش انتحر 
س- ما قولك فيما قررته شفاهية أمامنا بأن السبيل الوحيد التخلص من اعباء الحياة وقسوتها هو التخلص من اسرتك 
ج-انا مقلتش 
س- ما قولك فيما قررته شفاهية أمامنا بارتكابك واقعة مقتل المجنى عليهما مستخدماً فى ذلك سلك كهربائي ولفة حول عنق المجنى عليهما ؟
ج-أنا مقلتش 
س- ما قولك فيما قررته شفاهية أمامنا بعدم رغبتك فى إبداء اقوالك بشأن ارتكاب واقعة مقتل المجنى عليهما وذلك للحفاظ على سيرة اسرتك وسيرتك الشخصية؟ 
ج- انا مقلتش 
س- ما قولك فيما قررته بمحضر ضبطك المؤرخ 2018/6/24أمام العقيد/ طارق حمزة 
ج-أنا مقلتش حاجة 
س- انت متهم بقتل زوجتك المجنى عليها هبة الله عادل إبراهيم وذلك عمداً مع سبق الإصرار وان بيت النية وعقدت على قتلها ورسمت الخطط الاجرامى واستخدمت اداة سلك كهربائي وظفرت لها حتى احكمت سيطرتك عليها ولفيت الأداة حوزيك حول عنقها طالقا عليها ولم ترحم استغاثتها وتوسلاتها قاصدا قتلها فاحدثت ما الم بها من إصابات وهو ما جاء بمناظرة النيابة العامة لجثتها حتى فاضت روحها إلى بارئها وقد اقترفت تلك الجناية بجنايتين اخيرتين إذ انك فى ذات الزمان والمكان نغس البيان الولهما أنك قتلت نجلتك المجنى عليها الطفلة جنة الله صلاح المرسى عمداً مع سبق الإصرار بذات الكيفية نفس البيان ولفيت الاداه حوزتك حول عنقها  واضيقت على عنقها حتى فاضت روحها إلى بارئها واحدثت بها إصابات الموصوفة بمناظرة النيابة العامة لجثمانها التى ادت بوفاتها ،وثانيهما أنك قتلت نجلت حبيبة صلاح المرسى عمداً مع سبق الإصرار بذات الكيفية المبينة بأن قمت بخنقها ولففت على عنقها حتى فاضت روحها إلى بارئها قاصداً قتلها فاحدثت بها الإصابات ابانتها مناظرة النيابة العامة بجثمانها والتى اودت بوافاتها 
ج-انا مقتلتس 
س-   كما انك متهم باحراز اداه سلك كهربائي فيما استخدم فى الإعتداء على المجنى عليهما وهذا ما جاء بالتحقيقات 
ج-أنا مقنلتش أصلاً
س-هل لديك أقوال أخرى؟ 
ج- لأ