ads

سبب غريب يجعل المرأة "جذابة جنسيًا" في نظر الرجال

النبأ
ads


حدد العلماء سبب غريب لتفضيل الرجال بعض النساء، دون غيرهن، حيث اكتشف العلماء أن المرأة خلال الدورة الشهرية تنطلق منها بعض الروائح التي تحتوي على مواد كيميائية تداعب حواس الرجل الجنسية!

ووجد الباحثون أن السيدات خلال أكثر نقاط خصوبتهن في الدورة الشهرية تُطلقن هرمونات تناسلية، تجعل رائحة عرقها تبدو كرائحة أكثر جاذبية.

وقال الباحثون إن البشر تطوروا لالتقاط هذه الإشارات الدقيقة لاختيار شريك جنسي مُفضل لهم، بخلاف شكل الجسد أو غيرها من معايير التفضيل.

درس خبراء في جامعة برن في سويسرا كيف أثر هرمون الاستروجين وانخفاض هرمون بروجيسترون على رائحة المرأة، حيث يعمل الهرمونان على تنظيم الدورة الشهرية، وبالتالي فإن مستوياتهما في الجسم هي المحددات الرئيسة لخصوبة المرأة على مدار كل شهر.

وتبرعت 28 امرأة برائحة جسمهن خلال تلك الفترة كجزء من الدراسة، وتم تقييم العينات في وقت لاحق على مقياس من 0-100 من قبل 57 رجلاً.

وخلال فترة ذروة الخصوبة وضعوا قطن تحت الإبطين بين عشية وضحاها من أجل "التقاط" رائحة أجسادهن.

ووجد الباحثون أن النساء ذوات مستويات الأستروجين العالية وانخفاض مستويات البروجسترون، وهو مؤشر على الخصوبة العالية، تم تصنيفهن باستمرار أنهن يتمتعن برائحة أفضل وأكثر جاذبية.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور جنك لوبماير: "الهرمونات التناسلية هي مؤشرات على خصوبة المرأة، وكلما كانت مستوياتهم أعلى كلما كانت المرأة أكثر جاذبية بالنسبة للرجال."

وقال الباحثون إنهم سيطروا على التجربة للتأكد من أن عوامل أخرى لا تؤثر على كل رائحة المرأة، ولم يُسمح للنساء باستخدام وسائل منع الحمل الهرمونية، ولم يُسمح لهن بممارسة الجنس خلال وقت جمع الرائحة، كما غسلن أنفسهن وثيابهن باستخدام منظفات محايدة ولم يشربوا أي كحول أو يأكلون أي أطعمة لها رائحة في الأيام التي أخذوا فيها عينات، وهو ما يعني أن رائحة أجسادهن كل ما أثر عليها هي الدورة الشهرية، ومعدلات خصوبة كل امرأة.

ads
ads