ads
ads

دراسة حديثة تكشف فوائد مذهلة للرضاعة الطبيعية

سيدة ترضع طفلها - أرشيفية
سيدة ترضع طفلها - أرشيفية
ads


أثبتت دراسة حديثة، أن الرضاعة الطبيعية تقلل من الإصابة بالنوبات القلبية بنسبة 18%، وخطر السكتة الدماغية بنسبة 17% لدى الأمهات.


وأظهرت الأبحاث السابقة، أن الرضاعة الطبيعية، يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي والمبيض، وهشاشة العظام، والسمنة، ويأمل العلماء من خلال تلك النتائج أن تقوم النساء باختيار الرضاعة الطبيعية بديلا عن استخدام اللبن الصناعي.

وخلال الدراسة قام باحثون من المملكة المتحدة والصين بدراسة البيانات الصحية من أكثر من 280.000 امرأة صينية، وجميعهم تقريبا من الأمهات.


بعد ضبط النتائج لعوامل الخطر الأخرى، بما في ذلك التدخين وارتفاع ضغط الدم والنشاط البدني، وجدوا أن الأمهات اللائي يرضعن أطفالهن يعانين من خطر أقل بنسبة 9% من أمراض القلب، و8% أقل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية من الأمهات اللواتي لم يرضعن قط.


وكلما طالت الفترة التي تقوم فيها المرأة بالرضاعة الطبيعة، انخفض خطر إصابتها بأمراض القلب والأوعية الدموية، بنسبة 4٪ فيما يتعلق بأمراض القلب، وانخفاض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 3٪.


وفيما بين الأمهات اللواتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية لمدة سنتين أو أكثر، كان خطر الإصابة بأمراض القلب أقل بنسبة 18%، وكان خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أقل بنسبة 17% منه لدى الأمهات اللائي لم يرضعن قط.


وقالت ساني بيترز، زميلة الأبحاث بجامعة أكسفورد، إن الفوائد الصحية للرضاعة الطبيعية يمكن تفسيرها بتغييرات في عملية التمثيل الغذائي بعد ولادة الطفل.