ads
ads

راشد: 8 مواقع أثرية جاهزة لاستقبال السائحين في مسار رحلة العائلة المقدسة

يحيي راشد والمونسنيور ليبرو أندرياتا
يحيي راشد والمونسنيور ليبرو أندرياتا

قام يحيى راشد، وزير السياحة، أول أمس بزيارة قصيرة للفاتيكان التقى خلالها بالمونسنيور ليبرو أندرياتا نائب رئيس المؤسسة الرومانية للحج، بحضور السفير حاتم سيف النصر سفير مصر في الفاتيكان.

       

 وقال راشد إنه استعرض خلال اللقاء خطة الوزارة لإحياء مسار العائلة المقدسة في مصر، موضحا إنه تم بالفعل تجهيز (8) مواقع أثرية يشملها المسار المكون من 25 نقطة كمرحلة أولى وهى "كنيسة أبو سرجة والكنيسة المعلقة بمنطقة مصر القديمة - كنيسة العذراء بالمعادى - أديرة وادى النطرون الثلاثة (الأنبا بيشوى – السوريان – الباراموس) - كنيسة العذراء بجبل الطير - دير المحرق بجبل قسقام - دير العذراء بجبل درنكة ، وذلك بالتنسيق المستمر مع وزارتى الآثار والثقافة والكنيستين القبطية والكاثوليكية".


و أشار راشد إلى إنه تم الاتفاق على الترويج السياحى لرحلة العائلة المقدسة إلى مصر في دولة الفاتيكان، مؤكدا  على أن مصر تفتح ذراعيها لكل السائحين باعتبار السياحة لغة سلام ومحبة، و أوضح الوزير ان هذا اللقاء  يكتسب أهمية خاصة، حيث يأتي  في أعقاب الزيارة التاريخية التي قام بها البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان إلى مصر في 28 – 29 أبريل الماضي، لافتًا إلى أن  إحياء مسار العائلة المقدسة، يتيح مجالًا واسعًا للتعاون بين مصر والفاتيكان ، مشيرا إلى ان هذا اللقاء يأتي استكمالا لزيارته الأولى لدولة الفاتيكان منذ ما يقرب من عام و التي التقى خلالها مع مسئولي السياحة بها و تم خلال هذه الزيارة  مناقشة التعاون بين البلدين في مجال السياحة الدينية و خاصة احياء مسار العائلة المقدسة.


و قال وزير السياحة أن زيارة بابا الفاتيكان لمصر كانت ناجحة بكل المقاييس، مشيرا إلى أنه سيتم الاستفادة من الصور و محتوى هذه الزيارة لدفع الحركة السياحية لمصر للأمام وخاصة مع الأسواق المهتمة بالسياحة الدينية، مضيفا أنه ستظهر نتائج هذه الزيارة مع بداية موسم الشتاء القادم.