ads
ads

تفاصيل أزمة «ناتجاس للغاز الطبيعي» وسكان الضبعة الوسطى بـ«المقطم»

غاز طبيعى
غاز طبيعى
متابعات
ads


أعلن سكان الهضبة الوسطى بالمقطم استمرار مقاطة شركة «ناتجاس للغاز الطبيعى»، لاستيائهم من رفع أسعر المقياسة التى تقدمت بها الشركة لتوصيل الغاز إلى المنازل.


وقال أحمد المصرى، أحد سكان المنطقة، إن الاهالى عقدوا أكثر من اجتماع، واتفقوا على مقاطعة الشركة، مضيفا أنهم سيقومون بجمع توقيعات لحصر المقاطين لسياسات هذه الشركة.


وأضاف أنه تم الاتفاق بين الأهالى على عمل «بنر كبير» يتم وضعه في الشوارع الرئيسية للمنطقة، وعدد من العمارات.


وأوضح أن المشكلة بدأت مع الشركة منذ مايو الماضى، عندما فوجئوا أثناء فتح التعاقدات لتوصيل الغاز، ارتفاع المبلغ 4600 جنيه، ويتم دفعهم «كاش»، مضيفا أنهم اعترضوا على هذه الأسعار، وطلبوا تخفيض المبالغ، إلا أن الشركة رفضت.


وأشار إلى أن الأهالى، تواصلوا مع أعضاء مجلس النواب بالدائرة؛ للتدخل لحل المشكلة، مضيفا أنه بعد التدخل قررت الشركة خصم 350 جنيهًا فقط من المبلغ الإجمالى للتعاقد، وأن يتم الدفع «كاشا».


وأكد أن المنطقة بالكامل لم يدخلها الغاز نهائيا، لافتا إلى أن التوصيل فى منطقة المعراج بالمعادى المقابلة للمنطقة كلف 2150 جنيها فقط، متسائلا هل يعقل أن يتم التوصيل إلى منطقة أبعد منا بهذا المبلغ ويتم رفع الأسعار لمنطقتنا؟.

 اقرأ أيضا:

«ناتجاس للغاز» تغضب أهالي الهضبة الوسطى بـ«المقطم».. تعرف على الأسباب

 

تفاصيل أزمة «ناتجاس