رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

بايدن يصدر تحذير شديد اللهجة لـ كوريا الشمالية.. هل تندلع حرب جديدة؟

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أضافت كوريا الشمالية تجربة جديدة إلى سلسلة تجارب الأسلحة الأخيرة التي قامت بها، وذلك بإطلاق ما لا يقل عن ثلاثة صواريخ بما في ذلك صاروخ باليستي عابر للقارات أجبر الحكومة اليابانية على إصدار تنبيهات إخلاء ووقف القطارات مؤقتًا.

وتعد عمليات الإطلاق هي الأحدث في سلسلة تجارب الأسلحة في كوريا الشمالية في الأشهر الأخيرة والتي أثارت التوترات في المنطقة، وجاءوا بعد يوم من إطلاق بيونغ يانغ أكثر من 20 صاروخًا، وهو أكبر عدد أطلقته في يوم واحد على الإطلاق.

وقالت هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية إنها رصدت قيام جارتها الشمالية بإطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات من منطقة بالقرب من عاصمتها بيونغ يانغ في حوالي الساعة 7:40 صباحًا، ثم أطلقت بعد ذلك صاروخين قصيري المدى بعد ساعة من مدينة كاتشون القريبة التي انطلقت باتجاه شرقها.

تم إطلاق الصاروخ الأطول مدى من زاوية عالية، على ما يبدو لتجنب الوصول إلى أراضي الجيران، ووصل إلى أقصى ارتفاع يبلغ 1920 كيلومترًا، والسفر حوالي 760 كيلومترًا، وفقًا لجيش كوريا الجنوبية، ولم يتضح على الفور ما إذا كان الإطلاق ناجحًا أم لا.

وأعلن وزير الدفاع الياباني ياسوكازو هامادا تفاصيل رحلة مماثلة لكنه قال إن جيشه فقد تعقب السلاح بعد أن "اختفى" في سماء فوق المياه بين شبه الجزيرة الكورية واليابان.

إدانة الجيران

وسرعان ما أدان الجيران والولايات المتحدة اختبار الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، التي قالت إنها مستعدة لاتخاذ "جميع الإجراءات الضرورية" لضمان سلامة الوطن الأمريكي وحليفتيه كوريا الجنوبية واليابان.

وحذرت إدارة بايدن أيضًا من "تكاليف وعواقب إضافية" غير محددة إذا استمرت كوريا الشمالية في تفجير جهاز اختبار نووي لأول مرة منذ سبتمبر 2017.

ونقلًا عن مصادر عسكرية مجهولة، ذكرت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية أن الصاروخ ربما فشل في الحفاظ على طيرانه الطبيعي بعد مرحلة الانفصال.

وخشيت الحكومة اليابانية في البداية من أن تحلق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات فوق أراضيها الشمالية، لكنها راجعت لاحقًا تقييمها قائلة إنه لا يوجد تحليق فوقي.

وقام مكتب رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا ببث تنبيهات عبر التلفزيون والراديو والهواتف المحمولة ومكبرات الصوت العامة إلى السكان في محافظات مياجي وياماغاتا ونيغاتا الشمالية، يأمرهم بالذهاب داخل المباني الثابتة أو تحت الأرض.

ولم ترد أي تقارير عن وقوع أضرار أو إصابات في المناطق التي صدرت فيها الإنذارات، وتم تعليق خدمات القطارات السريعة في تلك المناطق مؤقتًا بعد إنذار الصواريخ قبل استئنافها قريبًا.