رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

رغم العقوبات على موسكو.. باكستان تلجأ لروسيا من أجل توفير القمح

أزمة القمح تواجه
أزمة القمح تواجه العالم

وافقت باكستان على استيراد ثلاثة ملايين طن من القمح من روسيا على أساس نظام (حكومة لحكومة)، رغم العقوبات المفروضة على موسكو.

وذكرت صحيفة "ديلي" الباكستانية، اليوم الثلاثاء، أن لجنة التعاون الاقتصادي بمجلس الوزراء، والتي يرأسها وزير المالية إسحاق دار، أعطت الموافقة النهائية على استيراد القمح الروسي، وأيضا وافقت على زيادة عمولة شركات تسويق النفط على بيع المنتجات البترولية.

ومن المقرر أن تتلقى باكستان، التي تعاني من أزمة مالية، على القمح من شركة روسية مملوكة للدولة بسعر 372 دولارا للطن، وسيتم شحن الكمية في الفترة من نوفمبر الحالي و15 يناير المقبل.

وكانت إسلام أباد رفضت في أغسطس الماضي عرض موسكو توريد القمح بسعر 50ر399 دولار للطن، سعيا للحصول على خيارات أرخص.

وفي غضون ذلك، أبلغ المسؤولون لجنة التنسيق الأوروبية، وهي منتدى استشاري لتنسيق الأمن الاقتصادي، أن شركة "برودينتورج" الروسية ليست كيانا خاضعا لعقوبات دولية، إذ تم استبعاد صادرات المواد الغذائية من روسيا من قائمة المواد المحظورة.