رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

محافظ المنيا يتابع مشروعات حياة كريمة بعدد من القطاعات

محافظ المنيا يتابع
محافظ المنيا يتابع مشروعات حياة كريمة

قدم اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، الشكر إلى الهيئة القومية لمياه الشرب وشركة مياه الشرب والصرف الصحي، والغاز الطبيعي، والاتصالات، والأبنية التعليمية وذلك لإنجاز أعمال المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" في عدد من قرى مركز ملوي بنسبة 100%.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الأسبوعي لمناقشة مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة، حيث ناقش المحافظ خلال الاجتماع عددا من مشروعات المبادرة الرئاسية في مركز ملوي، لمتابعة الموقف الحالي والتعرف على نسب الإنجاز، وذلك بحضور اللواء أ.ح أحمد السايس رئيس مركز ملوي، وكلاء الوزراء، مديري المديريات الخدمية والشركات والهيئات وممثلي جهاز التعمير ومهندسي دار الهندسة.

وقال اللواء أسامة القاضي، إن القيادة السياسية حريصة على وصول كافة الخدمات التي من شأنها توفير حياة كريمة لجميع فئات المواطنين، من خلال تلك المشروعات التي تشهدها أرض محافظة المنيا، لافتا إلى أن قرية «المعصرة» بملوي، حظيت بنصيب كبير من المشروعات التي يجري تنفيذها ضمن المبادرة الرئاسية، مشيرا إلى تنفيذ 28 مشروعا داخل قرية المعصرة.

وناقش محافظ المنيا، نسب تنفيذ المشروعات مع الجهات المنفذة للأعمال، مشددا على العمل طوال الـ 24 ساعة من أجل سرعة الانتهاء من الأعمال، كما استمع إلى تقارير دار الهندسة حول الأعمال الجاري تنفيذها.

ووجه اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، بالتنسيق مع الحماية المدنية لمعاينة المشروعات ومراجعة كافة الاشتراطات الفنية، كما كلف المحافظ، رئيس المركز بعقد اجتماع اليوم الخميس، بحضور كافة الجهات، وذلك لمراجعة جميع المشروعات ونسب التنفيذ وإعداد تقارير مفصلة عنها.

محافظ المنيا يعلن مشاركة 222 مشروعًا ضمن المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية

وأعلن اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، أن إجمالي المشروعات الخضراء التي تم تسجيلها على منصة المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية بالمحافظة، بلغ 222 مشروعا، وذلك انتهاء مهلة التسجيل على المنصة في 18 سبتمبر الجاري، مشيرًا إلى أن تلك المشروعات ستساهم بشكل كبير في تحقيق الأهداف المرجوة من المبادرة، وعلى رأسها تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتحول الرقمي، بما يعود بالصالح العام وتحسين حياة المواطنين.

وأكد “القاضي”، أن المبادرة تأتي ضمن استعدادات الدولة المصرية لاستضافة مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP 27، تحت رعاية السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وبإشراف ومتابعة كل من وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ووزارة التنمية المحلية، بهدف تأكيد جِدية الدولة المصرية في التعامل مع البعد البيئي وتغيرات المناخ، وفي إطار جهودها لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والتحول الرقمي، ضمن الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050، من خلال تقديم مشروعات محققة لذلك، ووضع خريطة على مستوى المحافظات للمشروعات الخضراء الذكية، وربطها بجهات التمويل وجذب الاستثمارات اللازمة لها.