رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

لتأهيل الكوادر وتوفير فرص عمل بالصعيد..

البنك الأهلي يتعاقد مع شركة واحات السيليكون للمناطق التكنولوجية

النبأ

أعلن البنك الأهلي المصري تعاقده مع شركة واحات السيليكون للمناطق التكنولوجية بمدينة أسيوط الجديدة، حيث تستهدف الاتفاقية إنشاء مركز اتصالات هاتفية خاص بالبنك الأهلي المصري بقلب صعيد مصر بمحافظة أسيوط.

وصرح يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بأن التعاقد يستهدف  تقديم خدمة أفضل لعملاء البنك الحاليين أو المستهدفين من خلال تقليل الضغط على مركز الاتصالات الهاتفية الذي يتولى خدمة العملاء على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، تفعيلا لمبدأ "العميل محور اهتمام البنك"، مشيرا إلى أن البنك يولي اهتماما شديدا بإعداد الشباب وخريجي الجامعات وتوفير فرص عمل متميزة لهم، مؤكدا على ان اختيار محافظة أسيوط جاء نتيجة دراسة شاملة للمحافظة، حيث يصل التعداد السكاني بها إلى حوالي 4 ملايين نسمة، وتعد جامعة أسيوط من أفضل الجامعات في مصر في مختلف التخصصات، مما يجعل المحافظة تتمتع بفرصة جيدة لتنمية المواهب والكوادر ذات الكفاءة العالية.

وأضاف “أبو الفتوح”، أن البنك الأهلي المصري يسعى من خلال الشراكة إلى صقل مهارات الكوادر البشرية الشابة وتنميتها والاستثمار فيها، مؤكدا على ان الاستثمار في العنصر البشري هو أحد أهم أساليب دفع عجلة التنمية وتنفيذ خطط الدولة، خاصة ان البنك الأهلي المصري لا يتغافل عن توجيه اهتمامه الكبير نحو تطوير مهارات العاملين لأنهم بمثابة المحرك الأساسي في تحقيق استراتيجيته نحو مستقبل أفضل، وهو ما يؤمن به البنك الاهلي المصري من خلال حرصه على تطوير المهارات والكفاءات المتخصصة لثروته البشرية، مشيرا إلى ان الشراكة تستهدف انشاء مركز اتصالات هاتفية للبنك الأهلي المصري بالمنطقة التكنولوجية بمدينة أسيوط الجديدة.

من جانبه، أعرب اللواء مجدي يوسف، نائب رئيس مجلس إدارة شركة واحات السيليكون للمناطق التكنولوجية، عن سعادته بالتعاون مع البنك الأهلي المصري أكبر المؤسسات المالية في مصر، مؤكدا أن انضمام البنك الأهلي المصري إلى المناطق التكنولوجية يعكس الثقة في المستوى المتميز للبنية التحتية التي تتمتع بها هذه المناطق ويمهد الطريق أمامها للتوسع في تقديم خدماتها.

وأشار إلى أن محافظة أسيوط تضم العديد من المناطق الصناعية مما يساعد على دعم الاستثمار بالمدينة بشكل إيجابي ويضيف لها قيمة اقتصادية بالإضافة إلى توافر شبكات طرق جيدة تسهل عملية الوصول إليها ومن ضمنها النقل النهري والسكك الحديدية والحافلات والمطار الدولي واضاف يوسف ان تواجد المناطق التكنولوجية بالمدن الجديدة يتيح فرص عمل وتدريب للكوادر ذات الكفاءة العالية بتلك المناطق.


من جانبه، أشار عمرو دسوقي، رئيس خدمة العملاء الهاتفية بالبنك الأهلي المصري ان اختيار مدينة أسيوط الجديدة يأتي كبداية في استراتيجية البنك التوسعية لمركز الاتصالات الهاتفية الخاص به بهدف تلبية احتياجات واستفسارات العملاء، على ان يكون القائمين على تلك الخدمة من المحافظة مما يساهم في خلق المزيد من فرص العمل للشباب بما يقلل من معدلات البطالة بالصعيد، خاصة في ضوء أن صناعة الاتصالات الهاتفية من الصناعات التي تتطلب كثافة عالية في العمالة لتفي باحتياجات وخدمة العملاء، مشيرا إلى أن مساحة مركز الاتصالات الهاتفية بمحافظة أسيوط يصل إلى ١٦75 متر مربع وبسعة 3٦4 مقعد. 

وأضاف هاشم منسي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة واحات السيليكون للمناطق التكنولوجية ان المنطقة تحتوي على العديد من المباني لعدد من الشركات ومراكز التدريب، ومركز خدمات المواطنين، مراكز الابتكار، المباني التجارية، والهايبر ماركت، مدرسة، ومبنى للخدمات الصحية، وبالإضافة إلى ذلك تشمل البنية التحتية خطوط اتصالات تتضمن عدد 2 خطوط كهرباء منفصلة تقوم بتغذية المنطقة مباشرة  ويوجد وحدة UPS  متصلة بجميع وصلات الكهرباء بالإضافة إلى المولدات المتوفرة في حالة انقطاع التيار الكهربائي والمولدات تغطي حمولة كاملة بخزان وقود يتم تعبئته شهريًا حيث تبلغ إجمالي مساحة المنطقة التكنولوجية بأسيوط الجديدة 40.86 فدان، بينما تبلغ مساحة الأرض المقامة عليها مباني المرحلة الأولى 18 فدانا.  

وأضاف منسي ان أحد اهداف واحات السيليكون للمناطق التكنولوجية هي الحد من الهجرة الداخلية بتوفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصرى فى مجالات متعددة وتوفير تكلفة تشغيلية تنافسية للمستثمر وبيئة عمل محفزة على الاستثمار بالمحافظات.