رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

بسبب زوجها.. جنايات المحلة تصدر حكمها بحق 3متهمين باغتصاب سيدة وتصويرها

القضاء ارشيفية
القضاء ارشيفية

عاقبت محكمة جنايات المحلة الكبرى بمحافظة الغربية الدائرة الثالثة، برئاسة المستشار سامح عبد الله وعضوية المستشارين محمد شاهين وعاصم الدسوقي ومحمد مرتضي، 3 متهمين بالسجن المشدد 5 سنوات لكل منهم لقيامهم بهتك عرض سيدة وتصويرها كرها عنها، وارتكاب أعمال بلطجة وترويع آمنين انتقاما من زوجها لوجود خلافات بينهم.

وترجع أحداث الواقعة عندما قام 3 متهمين بالهجوم على منزل شخص بينهم خلافات حاملين اسلحة بيضاء وترويع المواطنين في الشارع وتكسير كاميرات المراقبة الموجودة بالمنطقة حتي لا يتم تصويرهم وصعدوا لشقته وقاموا بترويع زوجته وتعدوا عليها وقاموا بتصويرها كرها عنها انتقاما من زوجها.

وباشرت النيابة العامة التحقيقات في القضية ووجهت للمتهمين تهم هتك عرض وتصوير سيدة دون وجه حق، والبلطجة، ثم تنازلت المجني عليها عن القضية أمام النيابة العامة.

وتم إحالة القضية لمحكمة الجنايات ونظرتها الدائرة الثالثة واستشعرت هيئة المحكمة بأن المجني عليها تم إكراهها على التنازل عن القضية من قبل المتهمين، خاصة وأنها لم تحضر أمام هيئة المحكمة لمناقشتها في اسباب الصلح والتنازل عن القضية واصدرت هيئة المحكمة حكمها بمعاقبة المتهمين حضوريا لمتهم وغيابيا لباقي المتهمين بالسجن المشدد 5 سنوات.

تفاصيل القبض على مستريح طنطا 

على جانب آخر تمكن ضباط البحث الجنائي بمركز شرطة طنطا بمحافظة الغربية، من القبض على  “مستريح ” طنطا لاتهامه في العديد من القضايا بالاستيلاء علي أموال المواطنين.

وتبدأ التفاصيل عندما تلقى اللواء محمد عمار مدير أمن الغربية إخطارا من اللواء ياسر عبدالحميد مدير مباحث الغربية يفيد تمكن الرائد حسام قطامش رئيس مباحث مركز طنطا والرائد أحمد ابوزامل معاون المباحث من ضبط شخص يدعي "ع. ب" مقيم مركز طنطا لاتهامة بالاستيلاء علي أموال المواطنيين بعد ايهامهم في توظيفها واستثمارها.

ووردت معلومات لضباط البحث عن تردد المتهم علي شقة سكنية بمنطقة سبرباي بطنطا وعلي الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي وبتقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة وإعداد عدة اكمنة ثابتة ومتحركة وفي احداها تم ضبط المتهم، وحُرر محضر بالواقعة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة واخطرت النيابة العامة.

وقال عدد من المتضررين أن المتهم اوهمهم بإستثمار أموالهم وتوظيفها  لهم في مقابل أرباح بلغت 60 % الا إنه تنصل من وعوده ولم يفي بذلك حيث بلغ ما تم الاستيلاء عليه من المواطنيين اكثر من 30 مليون جنية وفر هاربًا لنحو 3 سنوات.