رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الصحة تطلق حملة لمتابعة توافر وسائل تنظيم الأسرة بالوحدات الصحية ومستشفيات دمياط

متابعة تنظيم وسائل
متابعة تنظيم وسائل تنظيم الأسرة

نظمت وزارة الصحة والسكان، حملة لمتابعة توافر وسائل تنظيم الأسرة بالعيادات، والتأكد من وجود كفاءات مدربة على معايير تنظيم الأسرة من الأطباء والتمريض بوحدات ومستشفيات محافظة دمياط.

يأتي ذلك بناءً على توجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، بضرورة الاهتمام بالقضية السكانية  وتحسين الخصائص السكانية والمساهمة في جودة الحياة الصحية للأسر المصرية، بالمتابعة الدورية لخطة عمل تنظيم الأسرة بالمحافظات، ضمن المشروع القومي لتنمية الأسرة. 

تقييم أنشطة تنظيم الأسرة 

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الحملة تأتي ضمن خطة قطاع السكان وتنظيم الأسرة لمتابعة وتقييم أنشطة تنظيم الأسرة، والوقوف على جودة الخدمات المقدمة للجمهور، حيث تم متابعة صرف الوسائل وتوافر الأطباء المدربين على معايير تنظيم الأسرة من «المشورة وصرف وتركيب الوسائل» وكذلك متابعة فريق التمريض والوقوف على مدى تدريبهم لتقديم المشورة، ومعايير صرف الوسائل المسموح بها، وتطبيق معايير مكافحة العدوى، والتعامل مع المنتفعات، بالإضافة إلى التأكد من توافر المواد الإعلامية اللازمة للتوعية.

وأضاف «عبدالغفار» أنه تم صرف حصة إضافية من وسائل تنظيم الأسرة للمحافظة استعدادًا للحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية والمزمع عقدها في الفترة من 11 إلى 22 سبتمبر الجاري، منوهًا إلى أنه يجري تجديد العيادات المتنقلة لضمان توفير خدمة ذات جودة للمنتفعات بالأماكن المحرومة والنائية.

ومن جانبه، أشار الدكتور حسام عباس رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة، إلى أن الحملة تضمنت المرور على أربع إدارات صحية بمحافظة دمياط، شملت «دمياط، وكفر سعد والزرقا وفارسكور» حيث تم المرور على 4 وحدات صحية، و5 مستشفيات عامة، و3 عيادات متنقلة، بجانب المرور على مخزن المديرية.

متابعة نشاط الطبيبة الزائرة 

وقالت الدكتورة سعاد عبدالمجيد، رئيس الإدارة المركزية للتخطيط والمتابعة والتقويم، إنه تم متابعة نشاط خدمة «الطبيبة الزائرة» بالوحدات وتوفير عيادات متنقلة لتقديم الخدمات بالأماكن المحرومة والنائية، لافتة إلى أن فريق المرور قام بإجراء استبيان لبعض المنتفعات ومناقشة أرائهم وأفكارهم ومدى رضائهم عن خدمات تنظيم الأسرة بالوحدات التي تم زيارتها.

وأضافت «عبدالمجيد» أنه خلال المرور تم متابعة توافر وسائل تنظيم الأسرة للسيدات بعد الولادة مباشرة لتجنب الحمل غير المرغوب فيه والتي يطبقها القطاع حاليًا بالتعاون مع القطاع العلاجي والمستشفيات العامة والمركزية بالمديريات، كخطوة جادة في هذا الشأن، وذلك من خلال تطبيق برنامج تنظيم الأسرة بعد الولادة، والذي يعتبر من التدخلات الحديثة لقطاع السكان، لحماية السيدات، وخفض معدلات وفيات الأمهات والأطفال.

وأشارت الدكتورة دعاء محمد رئيس الإدارة المركزية لخدمات ووسائل تنظيم الأسرة، إلى أنه عقب الزيارة الإشرافية بحضور الدكتور السيد عبدالجواد وكيل وزارة الصحة بدمياط وفرق الإشراف، تم عقد اجتماع، للتغلب على التحديات التي تواجه تقديم الخدمة بالمحافظة، وعرض المستهدفات الجديدة للخطة التي من شأنها رفع درجة الوعي بوسائل تنظيم الأسرة والمشكلة السكانية.