رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مليون حالة وفاة بفيروس كورونا خلال 2022

النبأ

أكدت منظمة الصحة العالمية، أن العالم قد حقق "علامة فارقة مأساوية"، بمليون حالة وفاة بسبب "كوفيد" في عام 2022، من أصل 6.45 مليون حالة منذ اكتشاف الفيروس لأول مرة في الصين أواخر عام 2019.

وكانت الغالبية العظمى للحالات في الولايات المتحدة، تليها روسيا، ثم البرازيل، ثم الهند.

من جانبه، قال رئيس وكالة الأمم المتحدة، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس: "إن العالم لا يمكنه الادعاء بأنه يتعلم التعايش مع كوفيد، بينما لا تزال الوفيات مستمرة، على الرغم من وجود جميع الأدوات اللازمة لمنعها".

ودعت منظمة الصحة العالمية الدول إلى اتخاذ إجراءات لفرض قيود للحد من انتقال العدوى، ومواصلة تقديم الاختبارات وتسلسل العينات الإيجابية، وإمكانية الوصول إلى الأدوية المنقذة للحياة وتعزيز حملات التطعيم.

رفع القيود

ورفعت الكثير من الدول القيود مثل ارتداء الأقنعة ومحدودية الاختبارات، بسبب نجاح حملات التطعيم وظهور سلالة أوميكرون الأكثر اعتدالا.

وقال الدكتور غبريسوس: "نطلب من جميع الحكومات تعزيز جهودها لتطعيم جميع العاملين في مجال الصحة وكبار السن وغيرهم من الأشخاص الأكثر عرضة للخطر".

وحث غبريسوس الدول، في وقت سابق، على تطعيم 70 بالمئة من سكانها بحلول نهاية يونيو، لكن 136 دولة فشلت في بلوغ الهدف، منها 66 دولة لا تزال لديها تغطية أقل من 40 بالمئة.

وأوضح غبريسوس، أن 10 دول فقط لديها تغطية أقل من 10 بالمئة، ومعظمها يواجه حالات طةوارئ إنسانية.

وأضاف: لا يزال هناك الكثير مما يتعين القيام به، لا يزال ثلث سكان العالم غير محصنين، بما في ذلك ثلثا العاملين الصحيين وثلاثة أرباع كبار السن في البلدان منخفضة الدخل.

من جانبه، قال الدكتور ديريك سيم، العضو المنتدب لدى تحالف اللقاحات الدولي لتعزيز الوصول إلى أفقر دول العالم، "وراء كل إحصائية مأساة إنسانية حقيقية للغاية، لا يمكننا أن نشعر بالخدر تجاه الخسائر التي يلحقها الوباء بالأفراد والعائلات والمجتمعات".