رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

محكمة جنايات نجع حمادي تحدد مصير مدرس لاتجاره في المواد المخدرة

السجن 5 سنوات لمدرس
السجن 5 سنوات لمدرس

عاقبت محكمة جنايات نجع حمادي،مدرس بإدارة فرشوط التعليمية، بالسجن لمدة 5 سنوات، وغرامة 100 الف جنيه،لقيامه بالإنجاز في المواد المخدرة، متخذا من دائرة مركز فرشوط مقرا لمزاولة نشاطه الإجرامي في تجارة المواد المخدرة.

قيام مدرس بالاتجار في المواد المخدرة

تعود أحداث الواقعة إلي عام 2022 عندما وردت معلومات لضباط مباحث مركز شرطة فرشوط، مفادها قيام مدرس بالاتجار في المواد المخدرة،تم إخطار اللواء مسعد عبد الجليل، مدير أمن قنا، آنذاك، ووجه بسرعة ضبطه.

وعقب تقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط “عبد الوهاب.م”، 53 عاما، معلم بإدارة فرشوط شمال قنا، وتمت إحالته إلى النيابة العامة، ووجهت له النيابة العامة تهمة حيازة مواد مخدرة وشابو وسلاح ناري بقصد الاتجار.

تمت إحالة القضية إلى محكمة جنايات نجع حمادي شمال محافظة قناوالتي قضت بالعقوبة المقدمة.

عقوبة الاتجار في المواد المخدرة حسب القانون

حسب المادة 33 من قانون العقوبات، يعاقب كل من يقوم بممارسة الاتجار في المواد المخدرة بالسجن المؤبد بدء من السجن المشدد 3 سنوات، إلى السجن المؤبد أو الإعدام في بعض الحالات، والغرامة المالية التي تصل إلى 100 ألف جنيه مصري، كما أنها لا تزيد على 500 ألف جنيه مصري، وهذا في حالة إذا تم تصدير أو استيراد المخدرات أو أي شيء يتعلق بها من المحاصيل الزراعية.

كما ينص قانون العقوبات في المادة رقم 34، على أن عقوبة الاتجار بالمخدرات في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد والإعدام تبعًا لوقائع الدعوى، وإذا كانت هناك حيثيات مشددة للعقوبة من عدم وجود ظروف مشددة لذلك.

تخفف عقوبة الاتجار بالمخدرات ليتم الحبس فيها لمدة سنة ولا يصل فيها الحبس فيها إلى مدة 5 سنوات، ويلزم دفع الغرامة التي لا تقل عن 200 جنيه مصري، ولا تصل إلى 5 آلاف جنية مصري، وهذا كله في حالة إذا كانت المواد المخدرة المضبوطة ضعيفة التخدير، ومواد مخدرة طبيعية، وهذا يرجع إلى المعمل الجنائي وتقرير بشأن المواد المخدرة التي تم ضبطها وبحوزة المتهمين الذين تم ضبطهم في حالة تلبس.