رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

أسعار البترول تُسجل خسارة أسبوعية بسبب تباطؤ الاقتصاد

تراجع أسعار البترول
تراجع أسعار البترول

استقرت أسعار البترول خلال تعاملات الخميس لكنها تتجه نحو تسجيل خسارة أسبوعية، وسط مخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الصادرة أمس تراجع مخزونات الخام بمقدار 7.06 مليون برميل في الأسبوع الماضي، وارتفاع صادرات الولايات المتحدة من الخام إلى 5 ملايين برميل يوميًا.

وحسب وثيقة لوزارة الاقتصاد الروسية اطلعت عليها “رويترز”، بدأت روسيا زيادة إنتاج النفط تدريجيًا بعد القيود المتعلقة بالعقوبات ومع زيادة مشتريات المشترين الآسيويين، مما دفع موسكو إلى رفع توقعاتها للإنتاج والصادرات حتى نهاية 2025.

واستقرت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أكتوبر عند 93.71 دولار للبرميل، في تمام الساعة 08:04 صباحًا بتوقيت القاهرة.

كما استقرت العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم سبتمبر عند 88.12 دولار للبرميل، بعدما ارتفعت عند تسوية الأمس بنسبة 1.8%.

خطة التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود في السيارات

ترأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية عبر الفيديو كونفرانس الاجتماع الدورى لمتابعة تنفيذ المشروع القومي للتوسع فى استخدام الغاز الطبيعي لتموين السيارات كوقود وخطة الانتشار السريع لمحطات التموين بالغاز.

وأكد الملا  خلال الاجتماع على أهمية الالتزام بالبرامج الزمنية لتنفيذ خطة الدولة للتوسع في استخدام الغاز فى السيارات والإسراع  بخطة الانتشار السريع للمحطات من خلال التنسيق بين شركات تسويق المنتجات البترولية والغاز الطبيعي والوزارات والجهات المعنية في الدولة، خاصة فى ظل الأحداث العالمية التي أثرت بشكل مباشر على الاقتصاد العالمي والتي أدت إلى زيادة في أسعار الخامات والمكونات الرئيسية سواء اللازمة لإنشاء المحطات أو اللازمة فى عمليات تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، كما وجه الملا بالتوسع في مراكز التحويل والصيانة وانتشارها في المدن الرئيسية والتجمعات ذات الكثافة السكانية المرتفعة بمختلف محافظات مصر لتلبية احتياجات المواطنين الراغبين فى تحويل سياراتهم للعمل بالغاز الطبيعي، وتدريب العمالة الفنية ورفع كفاءتهم في عمليات التحويل وأعمال الصيانة والالتزام بتطبيق إجراءات السلامة والصحة المهنية. 

وتم خلال الاجتماع متابعة الموقف التنفيذي لنسب الإنجاز فى المحطات المتبقية لخطة الانتشار السريع لمحطات التموين بالغاز الطبيعي كوقود وكذلك أعداد السيارات التي تم تحويلها للعمل بالغاز الطبيعي والتي شهدت زيادة نسبتها 45% حتى نهاية يوليو 2022 مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، كما تم متابعة موقف زيادة مراكز التحويل ومحطات تموين السيارات بالغاز الطبيعي بمدينة شرم الشيخ في إطار استضافتها القمة العالمية للمناخ COP27 في نوفمبر المقبل.

حضر الاجتماع الدكتور مجدي جلال رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس" ونائبه للتخطيط ومشروعات الغاز المهندس أحمد محمود ومساعداه لمشروعات الغاز الطبيعي كوقود المهندس سيد حسين ومشروعات توصيل الغاز للمنازل المهندس محمد خضير،  والمحاسب هشام نور رئيس الإدارة المركزية لمكتب الوزير والمهندس محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتسويق المنتجات البترولية ورؤساء شركات غازتك المهندس عبدالفتاح فرحات وكارجاس المهندس حسانين محمد وغاز مصر المهندس وائل جويد.