رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الزوجة "اللعوب" وراء ارتكاب الجريمة.. كشف ملابسات مقتل تاجر خردة في كرداسة

متهمون- أرشيفية
متهمون- أرشيفية

نجحت أجهزة الأمن بمديرية أمن الجيزة، في كشف ملابسات واقعة مقتل تاجر خردة والعثور على جثته داخل شقة في منطقة كرداسة، حيث تبين أن زوجة المجنى وأربعة أشخاص آخرين وراء ارتكاب الجريمة، وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة من ضبطهم، حرر محضر بالواقعة وباشرت النيابة العامة التحقيق.

كانت البداية عندما تلقى اللواء هشام أبو النصر، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، إخطارًا من مأمور مركز شرطة كرداسة، يفيد العثور على جثة شخص داخل مسكنه في كرداسة.

على الفور انتقل رجال المباحث إلى المكان، وتبين العثور علي جثة "سيد ع"، تاجر خردة، وبمناظرة جثة المجنى عليه  تبين وجود آثار كدمات وكسور يأماكن مختلفة بأنحاء الجسم، ووجود شبهة جنائية وراء الحادث.

ووجه اللواء هشام أبو النصر، مدير أمن الجيزة، بتشكيل فريق بحث جنائي بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الجيزة، لكشف غموض الحادث.

وتوصلت تحريات رجال المباحث، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة زوجة المجني عليه "عرفيا" و4 أشخاص آخرين، بسبب خلافات زوجية، وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة أمكن ضبط المتهمين حال تواجدهم بمنطقة الأسمرات، وتم اقتيادهم إلى القسم.

وبمواجهتم اعترفوا بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه، فتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة،وحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

عقوبة القتل العمد فى القانون 

نصت الفقرة الثانية من المادة 2344 من قانون العقوبات على أنه "يحكم على فاعل هذه الجناية (أى جناية القتل العمد بالإعدام، إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى".

وأوضحت أن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجانى قد ارتكب، إلى جانب جناية القتل العمدى، جناية أخرى وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، مما يعنى أن هناك تعددًا فى الجرائم مع توافر صلة زمنية بينها.

وتقضي القواعد العامة فى تعدد الجرائم والعقوبات بأن توقع عقوبة الجريمة الأشد فى حالة الجرائم المتعددة المرتبطة ببعضها ارتباطًا لا يقبل التجزئة (المادة 32/2 عقوبات)، وأن تتعدد العقوبات بتعدد الجرائم إذا لم يوجد بينها هذا الارتباط (المادة 33 عقوبات)، وقد خرج المشرع، على القواعد العامة السابقة، وفرض للقتل العمد فى حالة اقترانه بجناية أخرى عقوبة الإعدام، جاعلًا هذا الاقتران ظرفًا مشددًا لعقوبة القتل العمدى، وترجع علة التشديد هنا إلى الخطورة الواضحة الكامنة فى شخصية المجرم، الذي يرتكب جريمة القتل وهي بذاتها بالغة الخطورة، ولكنه فى نفسه الوقت، لا يتورع عن ارتكاب جناية أخرى فى فترة زمنية قصيرة.

شروط تشديد العقوبة

يشترط لتشديد العقوبة على القتل العمدى فى حالة اقترانه بجناية أخرى ثلاثة شروط، وهى: أن يكون الجاني قد ارتكب جناية قتل عمدى مكتملة الأركان، وأن يرتكب جناية أخرى، وأن تتوافر رابطة زمنية بين جناية القتل والجناية الأخرى وتصل عقوبته للإعدام.

يفترض هذا الظرف المشدد، أن يكون الجانى قد ارتكب جناية قتل، فى صورتها التامة. وعلى ذلك، لا يتوافر هذا الظرف إذا كانت جناية القتل قد وقفت عند حد الشروع واقتران هذا الشروع بجناية أخرى، وتطبق هنا القواعد العامة فى تعدد العقوبات.