رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

طالب يذبح زميلته أمام بوابة كلية الآداب بالمنصورة.. والجامعة تصدر بيانًا هامًا

طالب يذبح طالبة أمام
طالب يذبح طالبة أمام بوابة توشكي بالمنصورة

أصدرت جامعة المنصورة بيان هام، اليوم الاثنين، وذلك عقب قيام طالب بذبح طالبة أمام بوابة توشكي بجامعة المنصورة.

وجاء في البيان: "بالإشارة إلى ما تم تداوله على بعض صفحات ومواقع التواصل الاجتماعى بشأن قيام أحد طلاب جامعة المنصورة بالتعدى على زميلته بآلة حادة."

وأضافت: "تؤكد  الجامعة أن هذا الحادث تم خارج أسوار الجامعة بالقرب من أحد البوابات وتم القبض فورا على المعتدى من قبل قوات الشرطة  الموجودة أمام بوابة الجامعة".

وتابعت: “وتهيب الجامعة بوسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعى تحرى الدقة فيما تنشره حول الحادث حتى لا تثير الذعر بين الطلاب وأسرهم”.

طالب بجامعة المنصورة يذبح طالبة

فوجئ طلاب جامعة المنصورة بشاب يحمل سلاحًا أبيض، ويذبح زميلته أمام كلية الآداب، جامعة المنصورة.

أفاد شهود عيان بأن الشاب، طالب بكلية الآداب، الفرقة الثالثة بجامعة المنصورة، طعن الفتاة أمام بوابة توشكى الخاصة، إذ كانت الفتاة في طريقها لموقف نقل الركاب إلى المحلة، حيثُ محل سكنها.

وأثناء محاولة الإمساك به، ذبحها من الرقبة، إلى أن تمت السيطرة عليه من قبل الأهالي.

وقد أكد عدد من شهود العيان حول الحادث، إذ قالوا إن الشاب أراد الزواج من الفتاة، لكنها رفضته، فقرر الانتقام منها وهددها بالقتل.

وتم نقل الفتاة للمستشفى في حالة خطرة، ولفظت أنفاسها الأخيرة قبل ذهابها للمستشفى، وسلم المواطنون الشباب للشرطة، بعد محاولات الأهالي للفتك به.

عقوبة القتل في القانون المصري

القانون المصري عرف بعقوبة القتل العمد بأنه إزهاق للروح، ويكون عقوبة القتل العمد مع سبق الإصرار على ذلك أو الترصد يعاقب بالإعدام، ويعتبر عقوبة القتل من الجرائم التى يهتز لها المجتمع، وفى مجال القانون تعد من أكبر الجرائم أهمية.

ويكون الإصرار السابق هو القصد المصمم عليه قبل الفعل لارتكاب جنحة أو جناية يكون غرض المصر منها إيذاء شخص معين أو أي شخص غير معين وجده أو صادفه سواء كان ذلك القصد معلقا على حدوث أمر أو موقوفا على شرط، والترصد هو تربص الإنسان لشخص في جهة أو جهات كثيرة مدة من الزمن طويلة كانت أو قصيرة ليتوصل إلى قتل ذلك الشخص أو إلى إيذائه بالضرب ونحوه، ومن قتل أحدا عمدا بجواهر يتسبب عنه الموت عاجلًا أو آجلًا يعد قاتلا بالسم أيا كانت كيفية استعمال تلك الجواهر ويعاقب بالإعدام.

أما عن عقوبة القتل الخطأ هو أحد الجرائم التي شملها قانون العقوبات وحدد فى مواده عقوبة كل نوع من أنواع عقوبة القتل الخطأ، سواء تم من خلال مشاجرة أو حادث سيارة أو أي وسيلة أخرى ما دام لم تكن نية وقصد المتهم القتل العمد.

وبحسب المادة 238 من قانون العقوبات، على أنه من تسبب خطأ فى موت شخص بأن كان ذلك ناشئًا عن إهماله أو رعونته أو عدم احترازه أو عدم مراعاته للقوانين والقرارات واللوائح والأنظمة يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر وبغرامة لا تتجاوز مائتي جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين".